الحلقة الثالثة من حاملات الطيب ذكرى العشرون في كينورو السويد

المشرف: حنا خوري

أضف رد جديد
صورة العضو الرمزية
georgette hardo
مشرف
مشرف
مشاركات: 2702
اشترك في: الجمعة إبريل 23, 2010 10:52 pm

الحلقة الثالثة من حاملات الطيب ذكرى العشرون في كينورو السويد

مشاركة بواسطة georgette hardo » الجمعة يونيو 01, 2012 12:02 am

ros1: ros1: ros1: ros1: ros1: ros1: ros1: ros1: ros1:
ros1: انا عمياءولكن ابصر وهي صماء ولكن تسمع
استطاعت ان تبرهن ان الانسان يستطيع تحقيق المعجزات
في كل زمان ومكان لطالما لديه الارادة القوية
ros1: ros1: ros1: ros1: ros1: ros1:
مؤلفة أمريكيَّة كرّست حياتها لصالح الأفراد المُعاقين.
وتُعَدُّ مثالاً رائعًا للشخص الذي يتغلب على إعاقته الجسدية.
ولدت هيلين كيلر في مدينة زراعية صغيرة في توسكومبيا بألاباما بأمريكاعام 1880، وكانت لديها رسالة إلى العالم وتريد أن يحـترم الناس فاقدي البصروالسمع، فمهمتها جاءت من حياتها الخاصة في الوقت الذي كان عمرها لا يتجاوز سبع سنوات فقط ، فمرضها كان أشبه بالدخـول الى عالم مختلف، عالم مغلق من جميع النواحي.. شعرأبويها بأنها تحتاج إلى مساعدة، لذا استأجروا لها معلمة تدعى آنسوليفان،آن كانت صارمة، لكن كانت تملك الكثير من الطاقة وفي أيام قليلة فقط علّمت هيلين كيف تتهجى الكلمات بأيديها (الابجدية اليدوية) التي هي جزء من لغة الاشارة التي يستعملها الناس الصم . كانت هيلين تفهم ما تعني لها الكلمات مثل نافورة الماء في الهواءالطلق،حيث ان سوليفان كانت تمسك قبضة يد هيلين بيدها بينما يد هيلين الاخرى مغمورة في الماء. حينها تهجت "ماء" فتحول الشعور إلى كلمة فوراً في ذهن هيلين، وهكذا... وبذلك اليوم تعلمت هيلين 30 كلمة منذ ذلك الحين تسابق عقل هيلين إلى الامام في عمر عشر سنوات تعلمت أن تتكلم بطريقتها متى ما شعرت بفم معلمتها عندما تتكلم. وفي أغلب الأحيان كان الناس يجدون صعوبة في فهمها لكنها لم تتخلَ عن المحاولة لفهم الآخرين لها . وأخذت دروسًا على يد أحد المدرسين المُتخصِّصين في تدريس الصُّم. وفي السادسة عشرة من عمرها أصبحت قادرة على الاتصال بالآخرين بالقدر الكافي الذي سمح لها بالالتحاق بمدرسة ثانوية خاصة، ومن ثَمَّ مُوَاصلة دراستها بإحدى الكليات. وقد اختارت كلية راد كليف بمدينة كمبردج بولاية ماساشوسيتس حيث تخرجت فيها عام 1904م بمرتبة الشرف. وقد لازمتها آن سوليفان خلال تلك السنوات، تترجم وتفسر لهاالمحاضرات والمناقشات داخل الفصل الدراسي .
بعد تخرجها من الكلية اهتمَّت بشؤون المكفوفين والصُّم. وانضمت إلى المؤسسة الأمريكية للمكفوفين وأصبحت من العضوات البارزات بها. كما انضمت للمؤسسة الأمريكية عبر البحار للمكفوفين.
قامت كذلك بإلقاء المحاضرات أمام الهيئات التشريعية، وكتبت العديد من المؤلفات والمقالات. وأنشأت صندوق هِيلين كيلر للمنح ودعمته بتبرعات الأثرياء .
أصبحت هيلين كيلر في السنوات التالية مُهتمّة بتحسين أوضاع المكفوفين في الدول النامية والدول المتأثرة بالحرب، وأصبحت سفيرة لهم، ناطقة بلسانهم وبحماس ودون ملل. وقد قامت بإلقاء المحاضرات في أكثر من 25 دولة في قارات العالم الخمس خلال الحرب العالمية الثانية 1939 - 1945قدَّمت هيلين كيلر خدماتها للجنود الذين أصيبوا بالعمى خلال الحرب ، وأينما حلَّت أخذت تبث الشجاعة في الأفراد المكفوفين.
نالت هيلين كيلر الكثير من الجوائزالمميزة ، ومن بينها شريط الفروسية لجائزة وسام الشرف الفرنسي، وجائزة إنجاز خريجي كلية راد كليف ، والعديد من الأوسمة المختلفة من دول العالم.
تُرجِمَت كتب هيلين كيلرإلى أكثر من 50 لغة، ومن كتبها قصة حياتي (1903م)؛ التفاؤل (1903م)؛ العالم الذي أعيش فيه (1908م)؛ نشيد الجدار الحجري (1910م) ؛ الخروج من الظلام (1913م)؛ ديانتي (1929م)؛ التيار الوسط ، حياتي اللاحقة (1930م) ،المعلم (1955م)، وهي مجموعة قصص عن آن سوليفان. ويحكي فيلم هيلين كيلر قصة حياتها. وتحكي مسرحية العاملة ذات المعجزات كيفية اتصال آن سوليفان بهيلين كيلر عن طريق حاسة اللمس.
طافت هيلين حول العالم وكتبت عن تجاربها في حياتها وكتبت عن حقوق الانسان فاقد البصر والسمع، وتلخص هيلين نظرتها للطفل فاقد البصر بعمرخمس سنوات "أبداً لا تحني رأسك دعه مرفوعاً عالياً، شاهد العالم بوجهك مباشرة".
ادت هيلين دوراً أساسياً في أغلب الحركات الثقافية والاجتماعية والسياسية المهمة للقرن العشرين في كل مراحل عمرها، وعملت بشكل متواصل لتحسين حياة الناس من فاقدي البصر والسمع.حصلت هيلين على العديد من الجوائز الفنية ومنها جائزتي اوسكار واستلمت عشرات الجوائز مثل الوسام الرئاسي للحرية.
توفيت هيلين كيلرأثناء نومها في عام 1968 تاركة وراءها العديد من الكتب التي حولت معظمها الى اشرطة سينمائية بقيت ذكرى خالدة لهذه الكاتبة الرائعة
ros1: ros1: ros1: ros1:
هذه محاضرة القتها علينا الاخت سعاد نرمو باسلوب شيق وروحي
المرفقات
699-1.jpg
699-1.jpg (45.8 KiB) تمت المشاهدة 758 مرةً
georgette hardo
ام سلمان السويد

صورة العضو الرمزية
georgette hardo
مشرف
مشرف
مشاركات: 2702
اشترك في: الجمعة إبريل 23, 2010 10:52 pm

Re: الحلقة الثالثة من حاملات الطيب ذكرى العشرون في كينورو ال

مشاركة بواسطة georgette hardo » الجمعة يونيو 01, 2012 12:24 am

ros1: ros1: ros1: ros1: ros1: ros1:
IMGA0142.JPG
IMGA0142.JPG (60.95 KiB) تمت المشاهدة 755 مرةً
ros1: ايها الاحباء الاخت سعاد عيسى نرمو
"مؤسسة حاملات الطيب "
للمساعدة والاشتراك في المؤسسة الخيرية حاملات الطيب
hamilat.info@gmail.com
org.nr 802462-5090
Bankgiro:814-4198
:IBAN :se2280000848069241944272swedse
ros1: درست حياة هذه السيدة باهتمام
ros1: لتفهمنا ما هو دورنا نحن الكاملين بالجسد
ros1: وركزت على الناحية الروحية
ros1: وأنشأت صندوق هِيلين كيلر للمنح ودعمته بتبرعات الأثرياء
honn: قالت
honn: ان العمى ليسى بشيء والصمم ليسى بشيء.
honn: فكلناعمي وصم عن معجزات الاله العظيم
honn: وقالت ايضا
honn: اناسعيدة لاني استطيع ان اقرا اعمال الله التي كتبها بحروف بارزة
honn: لي فدائماً عجائبه ومحبته تشملني
honn: وكانت تدعو الى اسعاد الاخرين حينما انا ضعيف فحنئيذ انا قوي

صورة اطفال من مصر يعيشون على اعانه اخوات حاملات الطيب
المرفقات
IMGA0147.JPG
IMGA0147.JPG (60.08 KiB) تمت المشاهدة 755 مرةً
georgette hardo
ام سلمان السويد

صورة العضو الرمزية
د. جبرائيل شيعا
المدير العام
المدير العام
مشاركات: 18973
اشترك في: الخميس مارس 19, 2009 11:00 am

Re: الحلقة الثالثة من حاملات الطيب ذكرى العشرون في كينورو ال

مشاركة بواسطة د. جبرائيل شيعا » الجمعة يونيو 01, 2012 12:28 am

قصة جيدة
نتمنى أن يتخذ الجميع العبرة من هذه القصة

إنسانة معوقة تقوم بأعمال ومشاريع كبيرة
ذكائها وتحملها وهمتها على العلم
هو الذي اوصلها إلى هذه المكانة

فألف شكر للأخت سعاد عيسى نرمو على سرد القصة
وألف شكر لكِ حوثو مبارختو جورجيت حردو
على نشر القصة
صورة

صورة العضو الرمزية
المهندس إلياس قومي
مراقب عام
مراقب عام
مشاركات: 3487
اشترك في: الجمعة إبريل 02, 2010 5:02 pm

Re: الحلقة الثالثة من حاملات الطيب ذكرى العشرون في كينورو ال

مشاركة بواسطة المهندس إلياس قومي » الجمعة يونيو 01, 2012 2:17 am

[center]كم عظيمة هي تلك المرأة هيلين كيلر
حقا لقد عرفناها منذ بواكير الشباب اعتقد في المرحلة الأعدادية
وهذا مايؤكد أن الأنسان بإرادته وليس بقوته ايا كانت تلك القوة
نعم للأرادة فكلما كانت عزيمتنا وارادتنا قوية
كلما أستطعنا السير في اصعب الظروف وتحقيق ما نصبو اليه
وهنا أتذكر بيتا من الشعر لأحدهم :
honn: قف دون رأيك في الحياة مجاهداً... إن الحياة عقيدة وجهادُ honn:
نعم الأرادة ..لهذا يُقال الرجل الحديدي... والمرأة الحديدة
كما نشكر الأخوات أعضاء لجنة
honn: "حاملات الطيب" honn:
على كل اعمالهنَّ
ونقدم الشكر والتحية للأخت سعاد عيسى نرمو على هذه
المحاضرة التي اعدتها وقدمتها عن هذه الكاتبة العالمية
المراة الخارقة هيلين كيلر .
وعلى كل ماتسعى اليه جاهدة بمساعدة زوجها
السيد نبيل عيسى نرمو له كل الشكر وولدها
الأب الربان صموئيل عيسى وابنتها الراهبة.مارينا عيسى
والأخوات والأخوة اعضاء لجنة حاملات الطيب لتكن
ايامكنَّ حافلة بالمحبة والسعادة
ليبارككم الرب في كل خطواتكم لتكونوا البذار المبارك
كي تتحول كل مساحات الحاجة ومنازل الفاقة فتزهر
حباً ونماءً وعطاءً وسلاماً وبركةً.
حيثما جالت كلماتكم هذه، واعمالكم ..
وثقوا ان الرب يباركها ويبارككم.
لكم جميعكم من موقع كلنا سريان
كل بطاقات الأجلال والتقدير والأحترام
نشكر الأخت جورجيت حردو على كل ماتقوم به من نشاطات وعن
هذه الحلقات الثلاثة للجنة حاملات الطيب
ولنقلك لهذه المحاضرة المفيدة بحق لنا جميعاً
ولكل ماتقومين به من دور ريادي لنقل واطلاعنا
على كل النشاطات في السويد ... ليباركك الرب
ليعوضكم الرب من غلاله الوافرات
ثلاثون وستون ومئة

honn: sta: honn:[/center]

أضف رد جديد

العودة إلى ”منتدى عام“