بمناسبة عيد الحب ، أقيمُ على جدتي دعوةً قضائية أمام محكمة

اسحق قومي

عضو
مشاركات: 172

بمناسبة عيد الحب ، أقيمُ على جدتي دعوةً قضائية أمام محكمة

مشاركة#1 » الجمعة فبراير 15, 2013 6:31 pm

بمناسبة عيد الحب غداً
أقيم على جدتي دعوةً قضائية أمام محكمة الجنايات الدولية.

اسحق قومي
جدتي الغالية
سأهديك ِ يا جدتي الأرملة المتناثرة المقطعة في أصقاع الدنيا ألف رسالة ورسالة محملة بالندم واللوم والعتاب ـ لن أهديك ِزهرة حمراء بل سأهديك دموع أبناءك التي أضحت بحيرة واسعة الأرجاء. سأهديك دمائهم على أعواد المشانق ضمن طقوس العبودية والذل والخوف ، سأهديك ندمي بأنني أنتسب لك ِ، أخجلُ بك وتخجلين بي .آه ٍ ياجدتي القديمة ، العتيقة الأبدية الخالدة،..حقاً لم تقرأي الواقع عبر مراحله بشكل سليم بالرغم من
أنكِ لست أمية ً أوجاهلة ًبل أنت أبجدية العلوم والحضارة ونور الشرق والغرب ومنك ابتدأ الفجر ورتلت أغانيك حوريات بابل ونصيبين والرّها ودمشق وحتى شهداء الحميريين في اليمن السعيد، ، أعلم أنك لا تخافين الموت ولا تهابين الصعاب ولا تخيفك المذابح لكنهم خدعوك ياجدتي بقولهم أنَّ عليك ِ أن تحبين الآخر أكثر من نفسك ، أن تنظري للسماء أكثر من الأرض ومن قال أنَّ الأرض ليست دربنا نحو السماء؟!!! ولهذا يا جدتي نسيت أنّ وجودك يكمن في تكاثر وتناسل أحفادك.
آهٍ منكِ ياجدتي لاتزالين تعيشين حالة نزف وتهجير واحتراق ٍ في أرض أجدادك وتغرباً في مهاجرك الموزعة على الجهات الست ـ استدرك عفوا ـ السبع ...
لهذا قررتُ أن أقيم عليك ِ دعوة قضائية أمام محكمة الجنايات الدولية في لاهاي . متهماً إياك ِ مع سبق الإصرار والترصد بالتقصير في واجباتك وأنّ رجالات دينك خدعوك معتبرين أن وجودك يكمن في المهمة الروحية التي لا تكتمل إلا بالصوم والصلاة على الرغم من أنهم يعلمون أنّ الإخلال بأية وصية يعني أننا خطاة ونستحق العقاب أي لن ندخل الملكوت إلا بما قدمه لنا فادينا الوحيد السرمدي والأزلي ، الكلمة ، الألف والياء.
ولكونك ِ خُدعت أكثر من مرة ٍ من أعداءك وها أنتِ تنزفين في العراق وسوريا ولبنان وحتى في فلسطين مهد سيدنا يسوع المسيح وفي مصر وليبيا والجزائر وباكستان وإيران وتركيا ــ آهٍ يا تركيا قاتلة أحفاد جدتي وها أنت ِ تدمرين ببغضك سوريتي الحبيبة أيتها القاتلة...ــ
لهذا سأقاضيك ياجدتي ونقف أنا وأنتِ غداً أمام محكمة العدل ..عليك أن ترتدي قميص عرسك الأبيض الملطخ بدماء الأبرياء من أحفادك وأولادك ،بألوان دمي وقهر إخوتي الأذلاء البائسين على ترابك المغتصب عنوة من أبناء الظلام وسفاحي التاريخ...
أما أنا ياجدتي سأجلب معي قلمي ودفتري الصغير وأكتب لك ولأجيالك وصيتي الأخيرة على صدر الشمس وسأصرخ بأعلى صوتي أنك ....... .
وأردد لك ولهم ولأجيالك القادمة:

1= ليس بالصوم والصلاة و تقديم القرابين ستخلصون بل عليكم أن لا نكرر الخطيئة ونعود إليها ثانيةً وهل نحنُ آلهة ؟!!!!.
2= علينا أن نقرأ المسيحية الطقسية قراءة جديدة تتناسب مع العصر وروحه ومتغيراته فالطقوس وسائل معينة لممارسة روح الفكر المسيحي ولا يمكن أن تكون نيراً لهلاكنا بالجسد والروح.
3= هل تريدون أن تعيشون في عالم خيالي إذاً عليكم أن تنتحروا دفعة واحدةً...أقصد يا إخوتي نحن سنبقى في العالم عبر أجيالنا ولهذا علينا أن نفتش عن واقعية الحياة لا جوانبها المتخيلة...
4= من يحب بلاد مابين النهرين وسوريا والشرق عليه أن يبدع في أمور بقاءه فليس من المعقول أنك تعيش في القطب الشمالي وتلبس لباس البادية (جددوا في أذهانكم).
5= وأخيراً لئلا أكون واعظاً
أختاروا لكم وقتاً لنفكر معاً في أهلنا الذين يهربون خائفين من أبناء الظلام الذين يلاحقونهم في جميع أرجاء وطننا سوريا والشرق كوننا سنموت وننتهي هناك مالم نصرخ ونطالب العالم وشركائنا بحقنا المشروع ...
أين َ مسيراتكم ووقوفكم أمام برلمانات الدول التي كانت ولاتزال سبباً في إباداتنا وتهجيرنا من شرقنا ومطالبتهم بحقنا في الوجود واسترجاع حقوقنا جميعها ودماء شهدائنا تصرخ بنا أيها الجبناء تهربون وتهاجرون وتُهجرون وتتركوننا ..تباً لكم .
هل تخافون الموت؟!! فكلما خفتم وهربتم من الموت فالموت سيلاحقكم ، من يريد الحياة لابد من أن يضحي ، .
في الختام متخم أنا حتى النهاية من سلوكياتكم التي تدعو إلى العداوة والبغضاء والتفرقة .أجل أنتم لستم متفقين لتحقيق مقولة سيدكم :
(أحبوا بعضكم بعضاً كما أنا أحببتكم ).وأنا أرى أنكم تحبون الغدر ببعضكم بعضا وتكيلون الدسائس لبعضكم بعضا ، تحبون الغريب وتقدرون جاهله أما علمائكم وشعرائكم ومفكريكم وكتّابكم فتحتقرون ...
متى ياجدتي تنتهرين أبناءكِ العاقين؟!!
متى تصرخين فينا نحنُ الأموات حتى نصحو من سكرتنا...متى متى متى؟!!!
حفيدك
العاق
اسحق قومي
ألمانيا.
13/2/2013م
المرفقات
imagesCASFI9RZ.jpg
imagesCASFI9RZ.jpg (6.7 KiB) تمت المشاهدة 494 مرةً

ليَّ مملكة واسعة الأرجاء ِ أسميتها الحبّ والنهار سيجمع البشر
اسحق قومي
شاعر وأديب سوري مقيم في ألمانيا
[email protected]

العودة إلى “منتدى الأديب اسحق قومي”

الموجودون الآن

المستخدمون الذين يتصفحون المنتدى الآن: لا يوجد أعضاء مسجلين متصلين وزائر واحد

cron
jQuery(function($) { 'use strict'; $('.stat-block.online-list').attr('id', 'online-list'); $('.stat-block.birthday-list').attr('id', 'birthday-list'); $('.stat-block.statistics').attr('id', 'statistics'); $('.collapse-box > h2, .stat-block > h3').addClass("open").find('a').contents().unwrap(); $('.collapse-box, .stat-block').collapse({ persist: true, open: function() { this.stop(true,true); this.addClass("open"); this.slideDown(400); }, close: function() { this.stop(true,true); this.slideUp(400); this.removeClass("open"); } }); var $videoBG = $('#video-background'); var hasTopBar = $('#top-bar').length; function resizeVideoBG() { var height = $(window).height(); $videoBG.css('height', (height - 42) + 'px'); } if (hasTopBar && $videoBG.length) { $(window).resize(function() { resizeVideoBG() }); resizeVideoBG(); } phpbb.dropdownVisibleContainers += ', .profile-context'; $('.postprofile').each(function() { var $this = $(this), $trigger = $this.find('dt a'), $contents = $this.siblings('.profile-context').children('.dropdown'), options = { direction: 'auto', verticalDirection: 'auto' }, data; if (!$trigger.length) { data = $this.attr('data-dropdown-trigger'); $trigger = data ? $this.children(data) : $this.children('a:first'); } if (!$contents.length) { data = $this.attr('data-dropdown-contents'); $contents = data ? $this.children(data) : $this.children('div:first'); } if (!$trigger.length || !$contents.length) return; if ($this.hasClass('dropdown-up')) options.verticalDirection = 'up'; if ($this.hasClass('dropdown-down')) options.verticalDirection = 'down'; if ($this.hasClass('dropdown-left')) options.direction = 'left'; if ($this.hasClass('dropdown-right')) options.direction = 'right'; phpbb.registerDropdown($trigger, $contents, options); }); });

تسجيل الدخول  •  التسجيل