بين الشك واليقين بقلم بنت السريان

أضف رد جديد
بنت السريان
عضو
عضو
مشاركات: 7115
اشترك في: السبت مايو 30, 2009 8:09 pm

بين الشك واليقين بقلم بنت السريان

مشاركة بواسطة بنت السريان » الثلاثاء يناير 11, 2011 1:41 pm



بين الشك واليقين
بقلم
بنت السريان

كلمتان على طرفي نقيض
لا معادلة بينهما, متضادتان
تسيران باتجاهين متعاكسين
وليس بينهما بين بين
فمن توسطهما كان على مفرق طريقين
الاولى تغرفُ من نارِ جهنّم
وتقارعُ الصغيرَ والكبيرَفي كلِّ الميادين
والاخرى تأتي بالبراهين
و تنيرُ الدربَ للمؤمنين
فلا وجود للحيادِ بين الأثنين
كلمةُالشكِّ مهلكة والحياةُ بكلمــةاليقيــــن
قلْ كلمتَك ولا تبقى كسجين
تتخبّطُ بين اليسارِ واليمين

كلمةالشك هذه
تدور في حلقة مفرغة
تغوص بك في حومة الطين
وتسرق من عمرك سويعات السنين
تهيّئ لك أنَّها تزيّنُ معصَمك
بأساور براّقة ومن معدن ثمين
إنما هي قيود لأبليس
بها قد نصبَ لك الكمين
يُشبِعك أحلاماً ضائعة
ويمرّغك في وساوس سجنٍ مكين
وفي نفسك ظمأ
وفي حشا القلب أحمال من الاسى
يشكو منها دمعُ المقلتين
وكأني بك تهيم في شِباك اليأس
متقوقعاً في بؤرة ِالشك
لا مخرج لك منها ولا معين

فكم من جبابرة الدنيا ورجالاتِها
قد وقعوا في شرّ أسرها اللعين
وكم من مثقفي التاريخ
أخذتهم في حبال شباكِها
وقادتهم إلى الإلحاد ونبذِ الدين
دؤوبة لاتستكين, تستحوذأفكارالضالين

فتبلورت في ( الطلاسم)
للشاعر( إيليا ابي ماضي)
وأصبح في تيه من أمره
ونادىلست أدري
شاعرنا المسكين

أي ! ايها الشاعر الكبير
أوَ ما تدري من وهبك نطق الشعر الغزير؟!
أوَ يعقل وأنت صاحب الفكر البصير
تجهل إنْ كنت خيّر أم شرير؟
لا لاأظنّ انّك لا تعي
ما سيؤؤل إليك المصير
وهل إن كنت مسيّّّّّر
ام مخيّر في المسير
لمَ تتخبط في ظلام
وتتجاهل الدرب المنير
حذارإنّك في متاهة
وما تزعمه قد أخذ منك صلب التفكير
ليس عند الله ما تبتغيه بالأمر العسير
لقد استوىعلى عرش الشعرشاعر ليس له نظير
يدري ما لاتدريه إسأله يعلمك التفسير
( المطران بولس بهنام )
يقوَّم لك الدرب بقدرة القدير
ويقدّم لك ردابشعر فصيح شهير
كلمة إيمان وكلمة يقين للحقِّ مشير
إنهل ما يمكنك واملأ مصباحك بالزيت الكثير
لتكون في مرفإ الأمان يوم النفير

فبالإيمان والرجـــاء والمحبّة
تتحطّم القيود ويزول التجريح
صحح القـــــول وامحي لستُ
واهنأ بيقين الفكر المــــريح
و أدري بمـــلء فمــــك صيح
رحمــــاك ربّي جئتـــــك نادما
هـــب لأخطائي فعل التصحيح
مـــــع العشّار جئتـــــــك باكياً
ومعـــــه أرجعني ثابت الايمان
بالفعـــــل والقــــول الصحيح

عزيزي القارئ
لا تتأثر بما جاء به العلم الجديد
من شكوك يستخدمها أبليس
كسلاح بأظافرمــــــــن حديد
ويدور فــــــــي حلقة مفرغة
فـــــي آذاننا يكـــــرر ويعيــــد
هدفه إبعادناعن إيماننا وعقيدتنا
بهرطقــــات بئس الشروح تجيد
وأساليـــــب دنيويـــة مغريــــة
كــــي عن تمسكنا بفادينا نحيد
فمبادؤنــــا التي تملأحياتنـــــا
صفاء وهدوءاً تعكرصفو أبليس
فيعربد ويزيـــد والكرّة يعيــــــد
و يردد على مسامعك شكوكه ويجيد
أوصد الأبواب بوجهه واسمعه
ما لا يريد
كلمة إيمان ويقين بيسوع فادينــا
و رجاءبقيامة الأموات لمجد سعيد
وحياة أبدية مبتغانا الملك العتيـــد

في ملكوت من أحيانا
وأعدّ فيه منازل لنا
فلا زال يسوع يعمل من أجلنا
ومتى ما انتهى من عمله
سيأتي ليأخذنا
إلى اورشليم السماوية
وسنلاقيه في السحاب تسبيحة في أفواهنا
مبارك الآتي باسم الرب ألهنا

سيأتي بمجد وبهاءوحوله الملائكة
ليأخذ عروسته الكنيسة المجاهدة
فتتحد مــــــع الكنيسة المنتصرة
ويعيش الكل بقـــدرة الإله القادرة
فلا تذرف العيـــــن دمعــــــــــة
ولا يسمع بكاء ولا صرخــــــــة
والرب في وسطها سعادة لا تمحى

ما أعدّه الله لمؤمنيه لم تره عين
ولا يصدقــــه عقـــــل بشرجنسنا
فهنيئــــا لنا النعمة التـــي اعطانا
إيــــاها المسيح بفدائــــه لنــــــــا
وإعادتنـــــــا إلــــى أوّل مجدنـــــا
فلنتمسك بمـــــــــتا عندنــــــــــــا
كي ننال الغلبة
ونظفربأكاليل المجــــدالمعدّة لنــــا
وإخيرا لا يسعني إلآ أن أدعوك
عزيزي القارئ
لتقف على مطلع قصيدة الطلاسم لإيليا ابي ماضي
(لست أدري)
والرد عليها بكلمة الإيمان للمطران بولس بهنام
( انا ادري)
وماعليك إلآ تكملة قراءتها عبر النت كي فحواها تدري

إيليا: جئت لا أعلم من أين......ولكنــــــــــــي أتيت
ولقد أبصرت قدامي......طريقـــــــــــا فمشيت
وسأبقى ماشيا إن........شئت هذا أم أبيت
إ كيف جئت كيف.......أبصرت طريقــــــــي
لست أدري
رد مطران بولس بهنام
أنا في الدنيا وأدري......كيف للدنيـــــا أتيت
قد رأيت الدرب قدا ......مي ضياء فمشيت
وسأبقى ماشيا في الن........ور هذا ما رأيت
أنا ابصرت بعين ال.........عقل والقلب طريقي
أنا أدري
عذرا فالطلاسم طويلة جدا لا مجال لنشرها هنا
من يريد الإطلاع على المزيد ليقرأها على النت
مع شكري الجزيل

بنت السريان
سعاد اسطيفان


[/rainbow]
صورة

صورة العضو الرمزية
د. جبرائيل شيعا
المدير العام
المدير العام
مشاركات: 18973
اشترك في: الخميس مارس 19, 2009 11:00 am

بين الشك واليقين بقلم بنت السريان

مشاركة بواسطة د. جبرائيل شيعا » الثلاثاء يناير 11, 2011 2:25 pm

ما خرب بيتنا إلا الشك
ما ابعدنا عن الله إلا الشك
ما أبعدنا عن بعضنا إلا الشك
ما فرقنا إلا الشك
ما هدم مصيرنا إلا الشك

فالشك هدام ومخرب ومفرق
الشكك هو بذرة من الشيطان

فماذا نتوقع من الشيطان أن يفعل بأبناء الله
فمن سار على درب الشيطان خسر

[color=]فبالإيمان والرجاء والمحبّة
تتحطّم القيود ويزول التجريح[/color]
نعم بهذه الكلمات والأعمال نحطم أعظم واقوى القيود ونبعد شر ابليس

تودي ساغي مياقرتو حوثو ميهمنتو شامشتو بنت السريان
على هذه القصيدة الرائعة التي تحاكي الشك وتقودنا إلى اليقين إلى الحقيقة
التي بينها نيافة المطران الفيلسوف مار بولس بهنام
الذي جاء رده من إلهام الروح القدس
وقوة فلسفته وبلاغة وفصاحة لغته وشعره
رحمه الله واسكنه جنان النعيم مع القديسين الصالحين
المطران بولس بهنام
شهيد الكلمة
شهيد الحق
شهيد الحرية

تودي ساغي مرة اخرة على هذه القصيدة الرائعة
لنتخذ منها عبرة روحية ودنيوية لحياتنا

رَبَّنَا يُبَارِكُكِ عَلَى هَذَا الْطَّرْح الْرْائِع
صورة

بنت السريان
عضو
عضو
مشاركات: 7115
اشترك في: السبت مايو 30, 2009 8:09 pm

بين الشك واليقين بقلم بنت السريان

مشاركة بواسطة بنت السريان » الثلاثاء يناير 11, 2011 4:07 pm



طوبى لأنقياء القلب لأنّهم يعاينون الله
انجيل متى
ص 5 :8
أخي بالمسيح د. جبرائيل المحترم
كل إناء ينضح بما فيه ومن ينبوعكم الصافي تدفقت كلملتكم الإيمانية
تعقيبكم لهو خير دليل على صفاء قلبكم الكبير
قال يسوع
الويل للذي يحدث على يده شكوك
الا يكفي هذا الويل؟!!!!!
شكرا جزيلا لدخوبكم صفحتي
دمتم لنا أخاً بالمسيح

اختكم
بنت السريان
صورة

صورة العضو الرمزية
أبو يونان
المدير الفني
المدير الفني
مشاركات: 3210
اشترك في: الجمعة مارس 13, 2009 5:36 pm
اتصال:

بين الشك واليقين بقلم بنت السريان

مشاركة بواسطة أبو يونان » الثلاثاء يناير 11, 2011 11:23 pm

الأخت العزيزة بنت السريان
كل عام وأنت بألف خير وجعل الرب هذا العام عام فرح وسلام وآمان لشعبنا في كل مكان
والرب يبارك حياتك ويعطيك ألف عافية على هذه الكلمات الرائعة
واسمحي لي أن أنقل لك ولأحبائنا الأعضاء هذه القصيدة التي أشرت لها
للملفان الكبير المثلث الرحمات مار غريغوريوس بولس بهنام
هذا الملفان الذي قدم الكثير لكنيستنا وشعبنا
وهي بعنوان قصيدة البحر من الطلاسم


الشطر الذي باللون الأزرق للشاعر إيليا أبو ماضي والشطر الذي باللون الأحمر للملفان المطران بولس بهنام

++++++++++++البحر+++++++++

كلمة شك للشاعر إيليا أبو ماضي ++++++ كلمة إيمان للمطران بولس بهنام

جئت لا أعلم من أيــــــــن ولكني أتيــت ++++++ أنا في الدنيا وأدري كيف للدنيا أتيت
ولقـد أبصرت قدامي طريقــــــــاً فمشيـت +++++ قد رأيت الدرب قدامي ضياء فمشيت
وسأبقى ماشــــــــياً إن شئت هذا أم أبيت+++++ وسأبقى ماشياً في النور هذا ما رأيت
كيف جئت كيف أبصرت طريقــــــــــي+++++ أنا أبصرت بعين العقل والقلب طريقي
لست أدري+++++++++++++++++++++++++++ أنا أدري

أجديد أم قديم أنا في هذا الوجـــــود +++++ ولئن كنت جديـــــــــداً أم قديماً في الوجود
هل أنا حر طليق أم أسير في القيود +++++ فأنـــا حــر طليق منذ حطمت القيـــــــــود
هل أنا قائد نفسي في حياتي أم مقود +++++ وأنا في النور أمشي خلف قيثاري وعودي
أتمنى إنني أدري ولكـــــــــــــــــــن +++++ كيف لا أدري سبيلي وأن في النور أمشي
لست أدري ++++++++++++++++++++++++++ أنا أدري

وطريقي ما طريقي أطويل أم قصير ++++++ وسواء دربي وعر أم طويل أم قصير
هل أنا أصعد أم أهبط فيه أم أغور+++++++++ أم أنا أصعد حيناً أم أحايين أغور
أأنا السائر في الدرب أم الدرب يسير +++++++ أمشي في الدنيا أو أنا ثم للخلد أسير
أم كلانا واقف والدهر يجري +++++++++ إنني أمشي ومثلي هذه الأدهار تجري
لست أدري ++++++++++++++++++++++++++ أنا أدري

ليت شعري وأنا في عالم الغيب الأمين +++++ ليت شعري ما احيلى عالم النور الأمين
أتراني كنت أدري إنني فيه دفين ++++++++ لم أكن قبل مجيئي في دجى الليل دفين
وبأني سوف أبدو وبأني سأكون ++++++ وإذا ما جسمي يفنى روحي في الخلد تكون
أم تراني كنت لا أدرك شيئاً ++++++++++ هذا إيماني وإني أدرك الإيمان وحدي
لست أدري ++++++++++++++++++++++++++ أنا أدري

أتراني قبل أن أصبحت إنساناً سويا ++++++++ مذ براني الله ربي كنت إنساناً سويا
أتراني كنت محواً أم تراني كنت شيئاً +++++++ سكب النور بقلبي فغدا قلبي ضويا
ألهذا اللغز حل أم سيبقى أبدياً +++++++++++ وحياتي ووجودي ليس لغزاً أبدياً
لست أدري ولماذا لست أدري ++++++++ إنني أدري لماذا صرت أدري كل شيء
لست أدري ++++++++++++++++++++++++++ أنا أدري

قد سألت البحر يوماً كم مضت ألف عليكا ؟ ++++ موجة في البحر قالت إننا يا رب منكا
هل صحيح ما رواه بعضهم عني وعنكا ؟ +++++ هذه الآفاق تروي خبر التحنان عنكا
أم ترى ما زعموا زوراً وبهتاناً وأفكا ؟ ++++++ ليس إيماننا زوراً لا ولا كذباً وأفكا
ضحكت أمواجه مني وقالت +++++++++ قد خلقت الكون طراً لم تدع للقلب شكا
لست أدري ++++++++++++++++ هذه الأجسام ترب هذه الأرواح منه
+++++++++++++++++++++ هذا إيماني وهذي حكمتي منه وعنه
+++++++++++++++++++++++++++++++ أنا أدري

أيها البحر أتدري كم مضت ألف عليكا ؟ +++ لست يا بحرنا تدري كم مضت ألف عليكا
وهل الشاطئ يدري إنه جاث لديكا ؟ +++ لا ولا الأنهار تدري إنها تجري إليـــــــــــــــكا
وهل الأنهار تدري إنها منك إليكا ؟ +++++++ هذه الأمواج تجثو سجداً في مقدسيكا
ما لدي الأمواج قالت حين ثارت : +++++++ وكذا الشاطئ يهفو خاشعاً في قبضتيكا
لست أدري +++++++++++++++ وشعاع الشمس يرنو بالضيا في مقلتيكا
++++++++++++++++++++ وظلام الليل جيش حارس في جانبيكا
++++++++++++++++++++أنت والموج هذا الـ ...زبد الماشي إليكا
++++++++++++++++++++ دفقة النور وهذا الشاطئ الجاثي لديكا
++++++++++++++++++++ كل شيء كهباء في الفضا عند القدير
+++++++++++++++++++ حامل الكون ومحصي كل ذرات الأثير
++++++++++++++++++++ هذا إيماني وإني أرقب الصبح المنير
++++++++++++++++++++++++++ أنـــــا أدري

أنت يا بحر أسير آه ما أعظم أسرك +++++++ لست يا بحر أسيراً آه ما أتفه أسرك
أنت مثلي أيها الجبار لا تملك أمرك +++++ لست مثلي في عذابي آه ما أعجب أمرك
أشبهت حالك حالي وحكا عذري عذرك ++++ غير إني سوف أنجو بعد يأسي من عذابي
فمتى أنجو من الأسر وتنجو ؟ +++++++ سوف أسمو بعد بؤسي نحو آمالي العذاب
لست أدري ++++++++++++++++ إن للكون إالهاً سوف يعطيني ثوابي
++++++++++++++++++++ هذا إيماني وأدري كيف أعطيه جوابي
+++++++++++++++++++++++ أنـــــــــــــــــــــــــــــــا أدري

قد أكلناك وقلنا قد أكلنا الثمرا +++++++++++ لم نعش للخبز يوماً لا ولا للثمر
ترسل السحب فتسقي أرضنا والشجرا +++++++ بل لقول الحق والحق حياة البشر
وشربناك وقلنا قد شربنا المطرا ++++++++++ إن أكلنا كل خير من نتاج الشجر
أصواب ما زعمنا أم ضلال ؟ ++++++++++ أو شربنا كل كأس من دموع المطر
لست أدري +++++++++++++++++++ نعمة هذا وفضل من إله خير
++++++++++++++++ ليس للبحر علينا أي فضل أو جميــــــــــــــــــل
++++++++++++++++++++ لا ولا للغيث فينا منة العيش الخضيل
++++++++++++++++++++++ من إله الكون يأتي كل إنعام جليل
++++++++++++++++++ يبعث الغيث ويعطي فضله السامي الجزيل
+++++++++++++++++++++ يمنح الأكوان ريا من مياه السلسبيل
+++++++++++++++++++++++ نحن منه وإليه فيه نحيا ونموت
++++++++++++++++++++ هو للأرواح ذخر وهو للأجساد قوت
+++++++++++++++++++++ منه نحن منذ كنا فهو رب الجبروت
+++++++++++++++++++ هذا ما ندري وهذا فضل رب العظموت
+++++++++++++++++++++++ أنـــــــــــــــــــــــــــــا أدري

ونعمة ربنا تكون معكم
أبو يونان
صورة
صورة

بنت السريان
عضو
عضو
مشاركات: 7115
اشترك في: السبت مايو 30, 2009 8:09 pm

بين الشك واليقين بقلم بنت السريان

مشاركة بواسطة بنت السريان » الأربعاء يناير 12, 2011 12:08 am

عزيزي الاخ ابو يونان المبارك
شكرا لدخولكم موقعي المتواضع
ولتكملتكم قصيدة الطلاسم
ولا زال هناك الكثير الكثير من ابيات القصيدة
وهي طويلة جدا
موجودة لدي في كتاب خاص للمطران بولس بهنام
حيث له رد على ايليا ابي ماضي
في البحر ابيات اخرى كثييرة
وفي الدير ... المقابر .... القصر والكوخ ...الفكر....صراع وعراك ....مئات الأبيات
شكرا لكم عزيزي ولتجاوبكم
يرعاكم الرب
سلام للعائلة المباركة
بنت السريان
صورة

أضف رد جديد

العودة إلى ”منتدى الأديبة بنت السريان“