جاءني يعزف لحن الأعتذاربقلم بنت السريان

أضف رد جديد
بنت السريان
عضو
عضو
مشاركات: 7115
اشترك في: السبت مايو 30, 2009 8:09 pm

جاءني يعزف لحن الأعتذاربقلم بنت السريان

مشاركة بواسطة بنت السريان » الخميس نوفمبر 11, 2010 2:47 am

:
cro2:
جاءني يعزف لحن الأعتذار

بنت السريان

وهل يُعْقلُ
بعدَ كلِّ الذي صدرَ منهُ و صار
جاءني يعزفُ لحنَ الاعتذار
أضرم َ بقلبي النار
ما الذي أبقاه لي منه تذكار؟!!!
مراراً رأيتُه يعزفُ لغيري
وعلى ذاتِِ القيثار
حتّىبكتِِ الاْوتار
واهترأتْ من لحنِ عزفِه الجار
أعدمََني بسيفِ بتّار
أتى على نهايتي
حتّى دمعيَ جفَّ
وفي محجرالعينِ منْه أنهار
لمْ يبقَ عندي شعورٌ
تجاهُه ولا أُحبّذُعنه
سَماعَ الأخبار
تُرى !ما الذي جاء به
في ليل دامس
يعزفُ لي لحنَ الاعتذر

بحثْتُ بين العناوين
أنهكني الترحال ُوأتعبتني الأسفار
لحالي رثى كلُّ طََودٍ ووادٍ
وكلُّ الأطيار
يممْتُ وجهي نحو الساحل
أنشدُ المراكبَ والخلجان
وفيروزَ البحار
على أثرٍ لمْ أعثرْ
ولمْ تُسعِفْني الأخبار

كادَ مركبي يغرقُ
وسَط الإعصار
في زمنِ كان فيه
يحتسي الراحَ بين السمّار
قلبُه صَلِدٌ
من صخرٍٍ ونار
كيف تجرّأ
اختراقَ الأسوار ؟!
وبيني وبينه
مستنقعاتٍ وأهوار
يُقلِّبُ المواجِعَ
وأنا على شفةِ الموتِ ِأنهار
في ساعةٍِِ
لاتَ قبولَ الأعذار
جاءني يعزفُ لحنَ الأعتذر

قبلَ الرحيلِ جاءني
ينشدُ الأعذار
فاتَ الاوانُ يا غدّار
شريانُ قلبي كتمَ الأسرار
وفؤادي يستعرُ جمرَ نار
أودعتُه أعماقي
بعيداً عن الانظار
و أنا غارقةٌ في بحرٍ
ليس له قرار
فوق رِمالِه
جاءني يعزفُ لحنَ الأعتذار!

يرقُبُني في حلكةِ الليل
يُظنيني الانتظار
ووحوشٌ تفترسُني
في وضَحِ النهار
غيرَ مبالٍ بما أقترَفه
من أقذار
جاءني يعزفُ لحنَ الاعتذار

في رياضي ماتتِ الاْطيار
وتكسّرتِ الجِرار
لمْ أعدْ ارتادُ ماءَ الينبوع
ولا يعنيني شدوَطيرِ الوروار
كما كنّا صغار
كي التقيَ الأخيار
اكتفي الآنَ
بشُربِ دمعِ عيني المُحتار
فبَعد فواتِ الاوان
جاءني يعزفُ لحْنَ الأعتذار

ang4:
سعاد اسطيفان
[/size][/size]
صورة

أضف رد جديد

العودة إلى ”منتدى الأديبة بنت السريان“