أمُّنا العذراءُ. شعر: فؤاد زاديكه

أضف رد جديد
فؤاد زاديكه
عضو
عضو
مشاركات: 403
اشترك في: الأربعاء إبريل 22, 2009 5:34 am

أمُّنا العذراءُ. شعر: فؤاد زاديكه

مشاركة بواسطة فؤاد زاديكه » الجمعة فبراير 19, 2010 11:27 pm

أمُّنا العذراءُ



أتتني صدمةٌ أدمتْ فؤادي


بقولٍ فاقدٍ كلَّ الرّشادِ.




كلامٌ صادرٌ عمّن تجنّى,


و عن قصدٍ و عمْدٍ في مرادِ




ليُؤذي أمَّنا العذراءَ, يحكي


كلاماً فارغاً مُرَّ المفادِ.




فأمُّ الربّ عذراءٌ طَهورٌ


تجلّى قدرُها في كلّ نادي




أتاها الربُّ روحاً منهُ صارتْ


مسيحَ الربِّ, للإنسانِ فادي




فلم يَدْنَسْ لها عِرضٌ, و عاشتْ


تُربّي الطفلَ في أرقى جهادِ.




هيَ العذراءُ, و العذراءُ تعني


عفافاً طاهراً, ما مِنْ فسادِ.




قليلُ العقلِ و الإيمانِ يدعو


إلى ما فيهِ سوءُ الاعتقادِ.




أتتْ تطويبَها الأجيالُ, تدري


بأنْ ما مثلَها بينَ العبادِ




لكونِ الربّ أمّاً اصطفاها,


و هذا منطقُ الحقِّ المُشادِ.




أجِلُّوا قدرَها, بل عَظِّموها


و لا تبقُوا على دربِ الحيادِ.




علينا واجبٌ يدعو الجميعَ


إلى تكريمِها دوماً ننادي




فأمُّ الربِّ, أمُّ الكائناتِ


ألا هيّا لتقبيلِ الأيادي




ألا هبّوا لتكريمٍ عظيمٍ,


بِحِفظِ النطقِ عن لفظٍ مُعادي.
كلّما عمّرتَ عمرا تلتقي أمراً و أمرا
تلتقي ناساً. فِعالٌ منهمُ, تأتيكَ غدرا

صورة العضو الرمزية
أبو يونان
المدير الفني
المدير الفني
مشاركات: 3210
اشترك في: الجمعة مارس 13, 2009 5:36 pm
اتصال:

أمُّنا العذراءُ. شعر: فؤاد زاديكه

مشاركة بواسطة أبو يونان » الجمعة فبراير 19, 2010 11:45 pm

܀ ܐܶܠܦ݂ܳܐ ܗ̱ܘܳܬ݂ ܡܰܪܝܰܡ: ܘܛܶܥܢܰܬ݂݀ ܙܰܝܚܰܬ݂݀ ܝܰܩܰܪܬ݂ܶܗ. ܠܗܰܘ ܩܽܘ̇ܒ݂ܰܪܢܺܝܛܺܝ: ܡܳܪܳܐ ܕ݂ܟ݂݀ܽܠܗܶܝܢ ܒܶܪ̈ܝܳܬ݂ܳܐ ܀

܀ أصبحت مريم سفينةً فحملت وعظمت واحترمت ذلك الربان رب الخلائق كلها ܀

܀ ܡܽܘ̇ܢ ܐ݀ܶܩܪܶܝܟ݂ܝ̱ ܐܳܘ ܒ݂ܰܪ̱ܬ݂ ܕ݁ܰܘܺܝܕ݂ ܠܳܐ ܝܳܕ݂ܰܥ ܐ̱ܢܳܐ. ܘܰܐܝܢܳܐ ܫܡܳܐ ܠܶܟ݂ܝ̱ ܐܶܟ݁ܰܢܶܐ ܡܰܪܝܰܡ ܠܳܐ ܪܓ݂ܺܝ̣ܫ ܐ̱ܢܳܐ. ܒ݁ܬ݂ܽܘ̣ܠܬ݁ܳܐ ܐ݀ܶܩܪܶܝܟ݂ܝ̱: ܒ݁ܪܳܐ ܝܺܢ̣ܩ ܡܶܢܶܟ݂ܝ̱. ܐܶܡܳܐ ܐܶ݀ܩܪܶܝܟ݂ܝ̱: ܒ݁ܬ݂ܽܘ̣ܠܰܝ̈ܟ݁ܝ̱ ܩܰܝܳܡܺܝܢ. ܡܶܟ݁ܺܝܠ ܝܳܠܕ݁ܰܬ݂ ܐܰܠܳܗܳܐ ܩ݀ܳܪܶܐ ܐ̱ܢܳܐ ܠܶܟ݂ܝ̱. ܘܢ̣ܶܒ݂ܗܰܬ݂ ܣ݀ܳܦ݂ܪܳܐ ܕ݂ܳܪܽܘ̇ܫܳܐ ܕ݂ܒ݂݀ܳܨܶܐ ܠܶܗ ܠܝܰܠܕ݁ܶܟ݂ܝ̱ ܗ̄ ܚܪܶܡ ܗ̱ܽܘ ܕ݁ܒ݂ܳܨܶܐ ܠܶܗ܀

܀ لا أعرف ماذا أدعوك يا ابنة داؤد . وأي اسم أكنيك مريم لا أجرؤ . إن دعوتك بتولاً فالابن وضع منك . ولئن دعوتك أماً فإن بتوليتك قائمةٌ . لذلك فإنني أدعوك والدة الله . وليخجل الباحث والدارس الذي يبحث عن ولدك هلليلويا محروم ذلك الذي يبحث عنه ܀
مقتطفات من كتاب الاشحيم ( الصلوات الاسبوعية )
شكراً عزيزي وأستاذي الغالي أبو نبيل على هذه القصيدة الرائعة التي تصف أم النور صلواتها وبركاتها تظللك أنت وعائلتك والرب يبارك حياتك
صورة
صورة

صورة العضو الرمزية
د. جبرائيل شيعا
المدير العام
المدير العام
مشاركات: 18973
اشترك في: الخميس مارس 19, 2009 11:00 am

أمُّنا العذراءُ. شعر: فؤاد زاديكه

مشاركة بواسطة د. جبرائيل شيعا » السبت فبراير 20, 2010 1:09 am

تودي ساغي ميقرو ملفونو فؤاد على هذه القصيدة
عن أمنا أم ربنا يسوع المسيح
العذراء مريم والدة الاله

مهما قدمنا لها الوصف ومهما قلنا بحقها هو قليل
لنكرمها ونطوبها إلى أنقضاء الأيام
هي أمنا وأم ربنا
نطلب منها أن تصلي من أجلنا جميعا
ومنها نطلب ان تتشفع لنا عندا ابنها يسوع

صلوات منا العذراء مريم تكون معك ومع العائلة ومعنا جميعا
صورة

فؤاد زاديكه
عضو
عضو
مشاركات: 403
اشترك في: الأربعاء إبريل 22, 2009 5:34 am

أمُّنا العذراءُ. شعر: فؤاد زاديكه

مشاركة بواسطة فؤاد زاديكه » الأحد فبراير 21, 2010 11:13 am

܀ ܐܶܠܦ݂ܳܐ ܗ̱ܘܳܬ݂ ܡܰܪܝܰܡ: ܘܛܶܥܢܰܬ݂݀ ܙܰܝܚܰܬ݂݀ ܝܰܩܰܪܬ݂ܶܗ. ܠܗܰܘ ܩܽܘ̇ܒ݂ܰܪܢܺܝܛܺܝ: ܡܳܪܳܐ ܕ݂ܟ݂݀ܽܠܗܶܝܢ ܒܶܪ̈ܝܳܬ݂ܳܐ ܀

܀ أصبحت مريم سفينةً فحملت وعظمت واحترمت ذلك الربان رب الخلائق كلها ܀

܀ ܡܽܘ̇ܢ ܐ݀ܶܩܪܶܝܟ݂ܝ̱ ܐܳܘ ܒ݂ܰܪ̱ܬ݂ ܕ݁ܰܘܺܝܕ݂ ܠܳܐ ܝܳܕ݂ܰܥ ܐ̱ܢܳܐ. ܘܰܐܝܢܳܐ ܫܡܳܐ ܠܶܟ݂ܝ̱ ܐܶܟ݁ܰܢܶܐ ܡܰܪܝܰܡ ܠܳܐ ܪܓ݂ܺܝ̣ܫ ܐ̱ܢܳܐ. ܒ݁ܬ݂ܽܘ̣ܠܬ݁ܳܐ ܐ݀ܶܩܪܶܝܟ݂ܝ̱: ܒ݁ܪܳܐ ܝܺܢ̣ܩ ܡܶܢܶܟ݂ܝ̱. ܐܶܡܳܐ ܐܶ݀ܩܪܶܝܟ݂ܝ̱: ܒ݁ܬ݂ܽܘ̣ܠܰܝ̈ܟ݁ܝ̱ ܩܰܝܳܡܺܝܢ. ܡܶܟ݁ܺܝܠ ܝܳܠܕ݁ܰܬ݂ ܐܰܠܳܗܳܐ ܩ݀ܳܪܶܐ ܐ̱ܢܳܐ ܠܶܟ݂ܝ̱. ܘܢ̣ܶܒ݂ܗܰܬ݂ ܣ݀ܳܦ݂ܪܳܐ ܕ݂ܳܪܽܘ̇ܫܳܐ ܕ݂ܒ݂݀ܳܨܶܐ ܠܶܗ ܠܝܰܠܕ݁ܶܟ݂ܝ̱ ܗ̄ ܚܪܶܡ ܗ̱ܽܘ ܕ݁ܒ݂ܳܨܶܐ ܠܶܗ܀

܀ لا أعرف ماذا أدعوك يا ابنة داؤد . وأي اسم أكنيك مريم لا أجرؤ . إن دعوتك بتولاً فالابن وضع منك . ولئن دعوتك أماً فإن بتوليتك قائمةٌ . لذلك فإنني أدعوك والدة الله . وليخجل الباحث والدارس الذي يبحث عن ولدك هلليلويا محروم ذلك الذي يبحث عنه ܀

مقتطفات من كتاب الاشحيم ( الصلوات الاسبوعية )


شكراً عزيزي وأستاذي الغالي أبو نبيل على هذه القصيدة الرائعة التي تصف أم النور صلواتها وبركاتها تظللك أنت وعائلتك والرب يبارك حياتك


عزيزي أبو يونان إنه أقل ما يمكن أن يقال بحق أمنا الطاهرة البتول و التي يريد بعض أصحاب النفوس المريضة الإساءة إليها من خلال طرح فرضيات و أمور واهية لا يقبلها العقل و المنطق من أجل التقليل من قيمتها و بالتالي الهجوم عليها. شكرا لمرورك الحبيب دائما.
كلّما عمّرتَ عمرا تلتقي أمراً و أمرا
تلتقي ناساً. فِعالٌ منهمُ, تأتيكَ غدرا

فؤاد زاديكه
عضو
عضو
مشاركات: 403
اشترك في: الأربعاء إبريل 22, 2009 5:34 am

أمُّنا العذراءُ. شعر: فؤاد زاديكه

مشاركة بواسطة فؤاد زاديكه » الأحد فبراير 21, 2010 11:15 am

تودي ساغي ميقرو ملفونو فؤاد على هذه القصيدة
عن أمنا أم ربنا يسوع المسيح
العذراء مريم والدة الاله

مهما قدمنا لها الوصف ومهما قلنا بحقها هو قليل
لنكرمها ونطوبها إلى أنقضاء الأيام
هي أمنا وأم ربنا
نطلب منها أن تصلي من أجلنا جميعا
ومنها نطلب ان تتشفع لنا عندا ابنها يسوع

صلوات منا العذراء مريم تكون معك ومع العائلة ومعنا جميعا


نعم عزيزي جبرا, فإن كل ما يقال عن أمنا من مديح و من وصف لهو قليل عليها فهي أم الرب و أم الكون. شكرا لمرورك الحبيب و المحب.
كلّما عمّرتَ عمرا تلتقي أمراً و أمرا
تلتقي ناساً. فِعالٌ منهمُ, تأتيكَ غدرا

أضف رد جديد

العودة إلى ”منتدى الأديب فؤاد زاديكه“