لا تكوني إلّا أنتِ شعر/ فؤاد زاديكه لا تكوني إلّا أنتِ لا تكونِي كي تَظَلّي بينَ أهدابِ الجفونِ ما ظنن

أضف رد جديد
فؤاد زاديكه
عضو
عضو
مشاركات: 403
اشترك في: الأربعاء إبريل 22, 2009 5:34 am

لا تكوني إلّا أنتِ شعر/ فؤاد زاديكه لا تكوني إلّا أنتِ لا تكونِي كي تَظَلّي بينَ أهدابِ الجفونِ ما ظنن

مشاركة بواسطة فؤاد زاديكه » الخميس سبتمبر 29, 2016 11:02 am



لا تكوني إلّا أنتِ




شعر/ فؤاد زاديكه




لا تكوني إلّا أنتِ لا تكونِي

كي تَظَلّي بينَ أهدابِ الجفونِ




ما ظننتُ العشقَ مَدعاةَ الجنونِ

فافهمي أسبابَ ما يأتي جُنوني.




لا يزالُ الشّوقُ يكويني و أنتِ

في غيابٍ عن معاناةِ الحزينِ




قد شجاني منكِ إعطافٌ حنونٌ

زادَ في مَيلي و أشواقِ الحنينِ




كلّما قَرّبتُ منكِ نِصفَ شِبرٍ

أجفلتْ عيناكِ خوفًا, صدّقيني




ليس عندي غيرُ أشواقي و شِعري

لا تكوني في هوى ذاكَ الضّنينِ




عَطِّري يومي بريحانِ التّداني

تشعرينَ الأمنَ في قُربي الحَنونِ




قلتُ لم أملكْ سوى أشعار عشقي

مِنْ متاعِ الدّنيا, يا أحلى الشُّجونِ




لا أُحِسُّ الشِّعرَ مِعطاءً إذا ما

لم تكنْ عيناكِ بحرًا يلتقيني




غَرِّدي عصفورَ أحلامٍ برَوضي

و املئي نفسي بإحساساتِ لِينِ




لا تكوني غيرَ ما أنتِ عليهِ

كُلّما صَعبٌ أراكِ بِالمُعينِ.
كلّما عمّرتَ عمرا تلتقي أمراً و أمرا
تلتقي ناساً. فِعالٌ منهمُ, تأتيكَ غدرا

أضف رد جديد

العودة إلى ”منتدى الأديب فؤاد زاديكه“