22 ايار 1885 وفاة فكتور هوجو

لطرح ومناقشة كافة المواضيع الثقافية

المشرفون: المهندس إلياس قومي،وديع القس

أضف رد جديد
صورة العضو الرمزية
جان استيفو
عضو
عضو
مشاركات: 230
اشترك في: الأحد يوليو 19, 2009 5:13 pm

22 ايار 1885 وفاة فكتور هوجو

مشاركة بواسطة جان استيفو » الأحد مايو 22, 2011 9:03 am

[center]22 ايار 1885 - وفاة فيكتور هوجو

حدث في مثل هذا اليوم

أديب وشاعر ورسام فرنسي، من أبرز أدباء فرنسا في
الحقبة الرومانسية، ترجمت أعماله إلى أغلب اللغات المنطوقة.
وفي العام 1862، نشرت أروع وأعظم رواياته الأدبية،
وهي رواية «البؤساء». ونشرت بعد ذلك رواية «الرجل الضاحك».

***************************************[/center]لمحة عن حياة الاديب فكتور هوجو

كل صخرة هي حرف وكل بحيرة هي عبارة وكل مدينة هي وقفة، فوق كل مقطع
وفوق كل صفحة لي هناك دائما شيء من ظلال السحب أو زبد البحر".
فيكتور هوجو
(26 فبراير 1802م -22 مايو 1885)
هو أديب وشاعر ورسام فرنسي، من أبرز أدباء فرنسا في الحقبة الرومانسية، ترجمت
أعماله إلى أغلب اللغات المنطوقة.
أثّر فيكتور هوجو في العصر الفرنسي الذي عاش فيه وقال
"أنا الذي ألبست الأدب الفرنسي القبعة الحمراء" أي قبعة الجمال.
ولد فيكتور هوجو في بيسانسون بمنطقة الدانوب شرقي فرنسا، عاش في المنفى خمسة
عشر عاماً، خلال حكم نابليون الثالث، من عام 1855 حتى عام 1870. أسس ثم أصبح
رئيساً فخرياُ لجمعية الأدباء والفنانين العالمية عام 1878م. توفي في باريس في 22 مايو 1885م.
كان والده ضابطا في الجيش الفرنسي برتبة جنرال.تلقى فيكتور هوجو تعليمه في باريس وفي مدريد
في اسبانيا.. وكتب أول مسرحية له - وكانت من نوع المأساة- وهو في سن الرابعة عشرة من عمره..
وحين بلغ سن العشرين نشر أول ديوان من دواوين شعره.. ثم نشر بعد ذلك أول رواية أدبية.
كان يتحدث عن طفولته كثيرا قائلا "قضيت طفولتي مشدود الوثاق إلي الكتب".
الحرية هي أيضا من أهم الجوانب في حياة كاتب أحدب نوتردام الشهير فهي الكلمة التي تتكرر
كثيرا بالنسبة لهوجو. "إذا حدث واعقت مجري الدم في شريان فستكون النتيجة أن يصاب الإنسان
بالمرض. وإذا أعقت مجري الماء في نهر فالنتيجة هي الفيضان، وإذا أعقت الطريق أمام
المستقبل فالنتيجة هي الثورة"
كان يري في نفسه صاحب رسالة، كقائد للجماهير، قائد لا بالسيف أو المدفع وانما بالكلمة والفكرة.
فهو أقرب إلى زعيم روحي للنفس البشرية أو صاحب رسالة إنسانية.
مثّل هوجو الرومانسية الفرنسية بعيونه المفتوحة على التغيرات الاجتماعية مثل نشوء البروليتاريا
الجديدة في المدن وظهور قراء من طبقة وسطى والثورة الصناعية والحاجة إلى إصلاحات اجتماعية،
فدفعته هذه التغيرات إلى التحول من نائب محافظ بالبرلمان الفرنسي مؤيد للملكية إلى مفكر
اشتراكي ونموذج للسياسي الاشتراكي الذي سيجيء في القرن العشرين، بل أصبح رمزا للتمرد
على الأوضاع القائمة.
تم نشر أكثر من خمسون رواية ومسرحيات لفيكتور هوجو خلال حياته، من أهم أعماله:
أحدب نوتردام، البوساء، رجل نبيل، عمال البحر، وآخر يوم في حياة رجل محكوم عليه بالإعدام.

تواريخ في حياة فيكتور هوجو
•وفي عام 1827 نشر مسرحيته التاريخية كرومويل التي استقبلت بحماس شديد وحققت نجاحا في الاوساط الفنية والأدبية.
•وفي عام 1831 نشرت مسرحيته ((هرناني)) ونشرت روايته الأدبية أحدب نوتردام التي أثارت الأعجاب وترجمت
إلى العديد من لغات العالم.. وفي نفس العالم تم تنصيبه إماما للكتاب والأدباءالرومانسيين.
•وفي عام 1862 نشرت أروع وأعظم رواياته الأدبية وهي رواية ((البؤساء))..ونشرت بعد ذلك رواية((الرجل الضاحك)).
•وفي عام 1876 اختير عضوا في مجلس الشيوخ الفرنسي.
من أقواله
لا قوة كقوة الضمير ولا مجد كمجد الذكاء
ليس هناك جيش أقوى من فكرة حان وقتها.
أعظم سعادة في الدنيا أن نكون محبين
فن العمارة هي المرآة التي تنعكس عليها ثقافات الشعوب ونهضتها وتطورها
الحب هو أجمل سوء تقدير.. بين الرجل والمرأة !
في قلبي زهرة.. لايمكن لأحد أن يقطفها
قد يكتب الرجل عن الحب كتاباً.. ومع ذلك لا يستطيع أن يعبر عنه.. ولكن كلمة عن الحب
من المرأة تكفي لذلك كله.
عندما تتحدث إلى امرأة.. أنصت إلى ما تقوله عينيها.
من الممكن مقاومة غزو الجيوش، ولكن ليس من الممكن مقاومة الأفكار.
إن أجمل فتاة هي التي لا تدرى بجمالها.
وكان يصف الشرق بقوله:
"الشرق عالم ساحر مشرق وهو جنة الدنيا، وهو الربيع الدائم مغمورا بوروده، وهو الجنة الضاحكة،
وأن الله وهب أرضه زهورا أكثر من سواها، وملأ سماءه نجوما أغزر، وبث في بحاره لآلئ أوفر"
**********************************************************
المرفقات
فكتور هوجو.jpg
فكتور هوجو.jpg (56.5 KiB) تمت المشاهدة 1127 مرةً

http://www.jeanstephowarts.com
***********************************
أحبب وطنك مثل يوسف
ووقر أمتك مثل موسى
وتألم من أجل بني قومك
مثل السيد المسيح

صورة العضو الرمزية
اندراوس ملكي
عضو
عضو
مشاركات: 1288
اشترك في: الثلاثاء مارس 31, 2009 10:18 pm

Re: 22 ايار 1885 وفاة فكتور هوجو

مشاركة بواسطة اندراوس ملكي » الأحد مايو 22, 2011 5:59 pm

كل الشكر والتقدير على هذه المعلومات القيمة عن الأديب والشاعر والرسام الفرنسي فكتور هوجو
احونو ميقرو جان ros1:
أتذكر أننا قرأنا عن أروع وأعظم رواياته الأدبية وهي رواية «البؤساء» في المرحلة الثانوية العامة حيث كانت لغتي في تلك المرحلة اللغة الفرنسية .
أنه حقاً من أبرز أدباء فرنسا في الحقبة الرومانسية
وأجمل أفكاره :
لا قوة كقوة الضمير ولا مجد كمجد الذكاء
ليس هناك جيش أقوى من فكرة حان وقتها
من الممكن مقاومة غزو الجيوش، ولكن ليس من الممكن مقاومة الأفكار.

halo: cro2: ros5: olaf:
[center] ܒܫܝܢܐ ܘܒܫܠܡܐ ܟܽܠܰܢ ܣܽܘܪ̈ܝܳܝܶܐ
[/center]

صورةصورة
صورة
[center]اللهّم امنح العلم لمن يحب العلم
مار أفرام السرياني شمس السريان وكنارة الروح
[/center]

أضف رد جديد

العودة إلى ”مقالات ثقافية“