صفحة 1 من 1

.معرض في برلين لتماثيل سورية عمرها 3000 عام

مرسل: الجمعة يناير 28, 2011 9:50 pm
بواسطة صليبا
.معرض في برلين لتماثيل سورية عمرها 3000 عام
صورة
يُفتتح في متحف بيرغامون في العاصمة الألمانية برلين معرض يضم مجموعة من التماثيل التي كانت قد اكتُشفت قبل نحو قرن مضى على يد عالم الآثار الألماني البارون ماكس فون أوبنهايم في موقع "تل حلف"، الواقع شمال شرق سورية.

وقال القائمون على المتحف إن جهودا مضنية ودقيقة بُذلت خلال السنوات العشر المنصرمة لترميم التماثيل وإعادتها إلى حالة قريبة ممَّا كانت عليه قبل تدميرها بشكل شبه كامل جرَّاء قصف "متحف تل حلف" في برلين في عام 1943، خلال الحرب العالمية الثانية
وكانت أنقاض "متحف تل حلف" قد أُنقذت وتم تخزينها في أقبية
متحف بيرجامون. وفي عام 2001 عاد خبراء الترميم وقاموا بغربلة وفرز 27 ألف قطعة من الأنقاض المخزَّنة، وعملوا على تركيب القطع والأجزاء وأعادوها إلى وضعية قريبة من تلك التي كانت عليه قبل تدميرها.

"مغامرة تلف حلف"ويضم المعرض، الذي يُنظَّم تحت عنوان "مغامرة تل حلف"، مجموعة من التماثيل التي اكتشفها أوبنهايم في الموقع المذكور بين عامي 1911 و1913.

ويعود تاريخ التماثيل إلى الألف الأول قبل الميلاد. وكانت قد عُرضت للمرة الأولى في برلين عام 1930.

يُشار إلى أن أحد الأشخاص كان قد أرشد أوبنهايم إلى موقع "تل حلف"، الواقع على مسافة ثلاثة كيلو مترات غربي بلدة رأس العين السورية، وذلك عندما كان البارون الألماني يمسح المنطقة في إطار التخطيط لبناء سكة حديد بغداد في عام 1899

وكان لذلك الاكتشاف دور رئيسي في حياة أوبنهايم، إذ أصبح "تل حلف" جزءا هاما من حياته لأنه اكتشف حضارة عظيمة، وإن كانت بعض جوانبها لا تزال غامضة.

وقد أنشأ أوبنهايم لاحقا "متحف تل حلف" في برلين حيث عرض التماثيل البازلتية الضخمة والآثار الأخرى التي كان قد اكتشفها في الموقع.
صورة
لعب متحف بيرغامون دورا أساسيا في حفظ وترميم أنقاض "متحف تل حلف" بعد تدميره.


ويُعتبر "تل حلف" أنموذجا لما يُعرف بـ "ثقافة حلف" التي تطورت في العصر الحجري الفخاري.

يُذكر أن بعثة ألمانية تجري منذ عام 2006 تنقيبات في موقع "تل حلف" الذي كان عاصمة للآراميين في أواخر الألف الثاني و بدايات الألف الأول قبل الميلاد، وعُرف في القرنين التاسع والثامن قبل الميلاد كمقاطعة أشورية باسم "جوزانا


منقول
بي بي سي

.معرض في برلين لتماثيل سورية عمرها 3000 عام

مرسل: السبت يناير 29, 2011 2:09 am
بواسطة د. جبرائيل شيعا
اكتشف الموقع في عام 1899 من قبل الدبلوماسي الألماني البارون "ماكس فون أوبنهايم" بينما كان يمسح المنطقة لبناء سكة حديد بغداد. في الوقت الذي كانت فيه سوريا تحت حكم الامبراطورية العثمانية. عاد للتنقيب في الموقع من 1911 إلى 1913 ثم مجددا 1929 تحت الوصاية الفرنسية بعد تشكل سوريا الحديثة. نقل أوبنهايم الكثير من اللقى الأثرية التي عثرعليها إلى برلين. في 2006 بدأت حملة تنقيب سورية-المانية جديدة تحت أشراف "لوتز مارتن" (Lutz Martin) (متحف "الشرق الأدنى" في برلين) وعبدالمسيح بغدو (مديرية أثار الحسكة).

أنشا "فون أوبناهيم" متحف تل حلف في برلين لتخزين وعرض مكتشفاتة.إلا أن المتحف تحطم بسبب القصف الجوي العنيف في الحرب العالمية الثانية، كما تعرضت العديد من التحف للأضرار أو دمرت، ما اعتبر احد أسوء الخسائر التي حدثت لأثار الشرق الأدنى. ومع ذلك فقد تم أنقاذ ثمانين متر مكعب من شظايا المنحوتات والتماثيل البازلتية الضخمة وتخزينها بعيدا في متحف بيرغامون. في 2001 بدأ مشروع الترميم في المانيا واعادة أعمار العديد من التحف التالفة.
manq:
ros2: taw: ros6:
تودي ساغي احونو أبو شميرام على نشر هذا الخبر السار
وطننا وطن الحضارة والتاريخ والمدنية
وطن الأثار
كل شبر منه يحوي على أثر
وهذا ليس غريب علينا أن نشاهد ونسمع هذه الأرقام من القطع الاثرية

.معرض في برلين لتماثيل سورية عمرها 3000 عام

مرسل: السبت يناير 29, 2011 3:58 am
بواسطة صليبا
taw: taw: taw: على تعليقك والاضافه وكان الخبر على الصفحة الرئيسيه للبي بي سي
ويتعلق ببلدي الغالي سوريا وطننا وطن الحضارة والتاريخ
شكرا على مرورك

.معرض في برلين لتماثيل سورية عمرها 3000 عام

مرسل: السبت يناير 29, 2011 11:51 am
بواسطة د. جبرائيل شيعا
هكذا العالم
يأتي إلى بلادنا ويسرق أثارنا

لكن الشيء الجيد هنا
أنهم يهتمون بها أكثر من أصحابها

فالشكر ال زيل للدبلوماسي الألماني البارون "ماكس فون أوبنهايم"
القيام بهذه الأكتشافات

ونشكر إدارة المتحف الألماني على هذا الأهتمام الكبير
باثارنا التي تحكي للعالم اجمع
من هم أصحاب الأرض الأصليين

شكرا لك احونو صليبا على هذه المواضيع المنتقية
من صفحات الشبكة العنكبوتية التي تقدمها لنا

.معرض في برلين لتماثيل سورية عمرها 3000 عام

مرسل: السبت يناير 29, 2011 3:54 pm
بواسطة بنت السريان

شكرا عزيزي صليبا لالقاء الضوء على من نهبوا الآثار
ترى كيف وصلت لايديهم
اليس الافضل ان تكون في متاحف سورياوبها يفخر الأهلون
مساكين الشعوب يسرقون وهم في سبات الجهل قابعون
يبحثون عن اللقمة ولا يجدون
ومن بلادهم يهجرون
ومن اجل ذلك مختلف الاساليب مهجريهم يتبعون
أضاعوا أمجادهم ولا يسمح لهم عليها يبكون
بل لعلهم يطلبون السماح كي في متاحف الغرب عليها يتفرجون
ماهذا يا ناس بالحيلة والمكر والخداع حصل كل شيء المستعمرون
وإن لم يمكنهم فبالقوة يغلبون

بنت السريان

.معرض في برلين لتماثيل سورية عمرها 3000 عام

مرسل: الأحد يناير 30, 2011 8:17 pm
بواسطة صليبا
مشكورررره صورة على تعليقك ومرورك ابنه العم

.معرض في برلين لتماثيل سورية عمرها 3000 عام

مرسل: الاثنين يناير 31, 2011 7:11 pm
بواسطة كبرو عبدو
تودي ساكي اخ صليبا على هذا الموضوع الهام

.معرض في برلين لتماثيل سورية عمرها 3000 عام

مرسل: الثلاثاء فبراير 01, 2011 6:37 pm
بواسطة صليبا
taw: اخي كبرو لمرورك العطر
تقبل مني جزيل الاحترام