الموسيقا السريانيه / الأشوريه .. ملاحظات وافكار واقتراحات...

المشرف: الدكتور بشير متي الطورلي

أضف رد جديد
صورة العضو الرمزية
الدكتور رومولوس حنا
عضو
عضو
مشاركات: 33
اشترك في: الجمعة سبتمبر 18, 2009 12:38 am
مكان: المانيا

الموسيقا السريانيه / الأشوريه .. ملاحظات وافكار واقتراحات...

مشاركة بواسطة الدكتور رومولوس حنا » الأحد ديسمبر 19, 2010 7:40 pm

الموسيقا السريانيه / الأشوريه .. بعض الملاحظات والافكار والاقتراحات
مترجم عن اللغه الالمانيه للكاتب :عبود زيتون
صورة

نزولا عند رغبة الاخ والصديق المحترم الاستاَذ عبود زيتون , اضع بين ايديكم مقالته المترجمه من اللغه الالمانيه الى اللغه العربيه. هذه المقاله كتبها الاخ عبود باللغه الالمانيه في عدة مواقع الكترونيه . ولاهمية الموضوع الذي تتناوله هذه المقاله (بخصوص الفن والموسيقا السريانيه الاشوريه وما ألت اليه في الوقت الراهن) فقد رغب الملفونو عبود ان أقوم بترجمتها الى اللغه العربيه كي تقرأ من قبل شريحه كبرى من ابناء شعبنا السرياني الاشوري بشكل عام ومن قبل فنانينا ومطربينا السريان الاشوريين بشكل خاص. ونزولا عند رغبته هذه قمت بترجمتها وتقديمها لكم. فتفضلوا وأرجو ان تنال اعجابكم وتجعل كل معني بهذا الموضوع مستفيدا مما خطه وعرضه الملفونو عبود زيتون من اخطاء يرتكبها فنانينا وموسيقيينا السريان الاشوريين. مع خالص التقدير والاحترام لجنابكم الكريم.
فلنبدأ....

الموسيقا السريانيه / الأشوريه .. بعض الملاحظات والافكار والاقتراحات
مترجم عن اللغه الالمانيه للكاتب :عبود زيتون
التاريخ: 13 .12. 2010


أن التقييم الدقيق للموسيقا السريانيه الاشوريه في الوقت الحاضر صعب بسبب تشتت وانتشارشعبنا في جميع اصقاع العالم.
فعلى الاقل في اوروبا يوجد هناك قلق يدور حول ثبات ومتانة وقوة هذه الموسيقا.
أن أغلب الاغاني والعروض الموسيقيه تجدها عادة في الاعراس (اي حفلات الزفاف), فهنا يمكنك مشاهدة وسماع هذه الموسيقا من محتلف فنانينا ومطربينا. ونظرا لارتفاع عدد الاعراس بالمقارنه مع المناسبات والاحتفالات الاخرى فأن عدد الجمهور والمستمعين لهذه الاغاني والموسيقا يكون في ازدياد مستمر. وبتحليل الكثير من حفلات الزفاف او الاعراس فأنني لا استطيع القول بأنني اشاهد حفل زفاف او عرس سرياني أواشوري. فمثلا على سبيل المثال المطرب وسيم حنا وحين دخول الزوجين او العروسين للصاله تجده يغنى اغاني كرديه. على الرغم من وجود اغنيه سريانيه اشوريه عالاقل خاصه بهذه المناسبه في كل البوم من البومات مطربينا السريان او الاشوريين تغنى للعروسين حين دخولهم الصاله.
رقصة الشيخاني تجد الحضور يرقصونها على انغام الاغاني العربيه (في حفلات وسيم حنا , باسل حجي, سركون داوود....). أما السيسكاني او ما يعرف خطأ بالكورمانجي يرقصه الحضور على انغام الاغاني المردليه والعربيه والكرديه. هذا كله عدا الرقص الحر في الساحه او ما يقال له بين العامه الشرقي (رقص شب وفتاة بالساحه) ,حيث يرقصه الجمهور بشكل عشوائي على الانغام العربيه تارة والتركيه تارة اخرى.
حدث ولا حرج فهذا ليس كل شيء, فمثلا ترى دائما رقصة الجوبي التي ترقص بطبيعة الحال على انغام الاغاني العربيه العراقيه ,حاضره في جميع الاعراس.
بعد مشاهدة وسماع كل ماسبق ذكره اسأل نفسي ((اين هو تراثنا وثقافتنا وموسيقانا)).
يمكن تجنب الكثير من هذه الاخطاء والتجني على تراثنا وموسيقانا واغانينا عندما يشعر مطربينا بالغيره ويصححوا أخطائهم في الغناء مثلا عالاقل ان يغنوا اغاني اشوريه سريانيه للدبكات المذكوره انفا بدلا من الغناء بلغات اخرى غريبه عن لغتنا.
نفس الشيء بالنسبه للرقص الحر الفردي بالساحه او ما يسمى بالرقص الشرقي الذي ذكرناه اعلاه والذي غالبا يتم رقصه على الاغاني العربيه فأنه يمكن ان يرقصه الحضور على انغام الاغاني والالحان السريانيه الاشوريه.
انا ارى ان الذنب الكبير في هذه الحاله يقع على عاتق مطربينا. اين تكمن المشكله عندما يغني المطرب اغاني سريانيه او اشوريه بدلا من الاغاني الكرديه على رقصة السيسكاني مثلا؟
غالبا اتلقى جوابا على سؤالي هذا ... بأن هذا طلب او رغبة الجمهور. البعض الاخر من المراقبين يرى ايضا أن هذا الشيء خطأ.
بالنسبه للراقصين فان ما يهمهم هو وجود ايقاع او لحن كي يرقصوا عليه بدون ان يهتموا بأي امر اخر. وبالنسبه للغه التي تغنى فيها الاغنيه فتلك لا تهمهم بأي شكل من الاشكال.
أنا برأيي وحسب ظني ان سبب هذه المشكله يكمن او يعود الى ادمان سماع شبابنا للاغاني الاجنبيه والبعيده عن تراثنا منذ زمن ولفتره طويله. ونعود نقول ان الذنب هو ذنب المطربين لانهم لا يفهمون او لا يريدون ان يفهموا ان الجمهور او الراقصين لا يدققون ولا يهتمون بكلمات الاغنيه بقدر ما يهتمون بالايقاع.
بالنسبه للمطرب فأن طلب الرقص الكورمانجي منه يعني برأيه ان يغني غناء كردي.
الامر المهم الاخر هو الزمن او الفتره التي يقضيها فنانينا كي يتعلموا هذه الالحان والاغاني الاجنبيه. لقد كان الحري بهؤلاء المطربين بدل ان يضيعوا وقتهم في تعلم الاغاني الهنديه او اليونانيه كي يغنوها في حفلاتهم , كان الافضل لهم بهذا الوقت برأيي تعلم الاغاني والموسيقا الخاصه بتراثنا وثقافتنا وارثنا الحضاري. أن هناك اكثر من عشرون 20,000 لحنا او أغنيه من تراثنا الموسيقي وهذه الالحان والاغاني تغطي او تشمل اغلب الايقاعات التي يمكن ان تغنى في الحفلات ويتم الرقص عليها. وبهذه الالحان والاغاني يمكن للمطرب وبسهوله ان يقدم لوحه او باقه جميله لجمهوره.
مثال أخر ... مثلا ببرنامج اذاعي في قناة سوريويوسات .. لقب المطرب يوسف اوزيل بانه سويرستار اي نجم كبير لانه يغني بخمس لغات. للعلم فقط فأن نصف حفلات المطرب المذكور مثلا يغنيها باللغه التركيه .. سؤالي .. اين هي الروح اوالالتزام القومي في محطاتنا عندما يعرض هذا الشيئ بشكل مباشر في هذه المحطات؟ بل اكثر من ذلك , ففي الكثير من الاحيان يمنع المطربين من الغناء بلغتهم الاصليه بنفس الوقت الذي يعطى فيه الوقت الكافي للغناء باللغه التركيه او العربيه. لقد كنت سابقا اشعربالسذاجه حين كنت اعتقد بأنه لا يوجد رقابه او تقدير لهذا الامر في اوروبا اعني تدهور موسيقانا. ولكني اقول الان ان مطربينا لهم حصه كبيره في هذا التدهور الذي وصلت اليه اغنيتنا وموسيقانا. تجدهم امام الكاميرا جميعهم يتظاهرون بانهم شمامسه (شاموشي) يحافظون على لغتهم وتراثهم وبالعكس تماما تراهم على المسرح لا يقدمون ولا يحافظون على 10% من هذه اللغه.
كخطوه اخرى في تدمير ارثنا الموسيقي .. هو ما نراه من هذا الكم الهائل في نشر البومات مطربينا باللغات الاجنبيه. فمثلا انتظرنا لمدة خمس سنوات الالبوم الغنائي الجديد للمطرب باسكال واذ به يخرج علينا بألبوم جميع أغانيه باللغه العربيه. هل كان هناك مانع من ان يغني هذه الالحان بلغة شعبنا وموسيقاه؟ هل يعتقد باسكال بان القنوات او المحطات العربيه سيتهافتون على البومه الغنائي وبين عشية وضحاها يستيقظ ليكون سوبر ستار (نجم كبير) في تلك القنوات؟ انا لا اعتقد ذلك.
أمراخر... بالنسبة لي فأن ما فعله فادي كارات هو الاخر كان جريمة بحق أغنيتنا وأرثنا الموسيقي. فمثلا اغنية (اخ يادي يادي) هي أولا اغنية مغناة باللغه العربيه وثانيا مسروقه من التراث الكردي. وهذا ينطبق تماما على اغنيته الثانيه (دني شتي).
أن قائمة مطربينا ذوي اللمسه او الصبغه العربيه المؤثره على اغانيهم وفنهم طويله (سركون داؤود , رامي ادم .....) كما سبق وذكرتهم. لقد كان يمكن لهؤلاء أن يحافظوا بل يساعدوا ثقافتنا وارثنا الحضاري الموسيقي ويجنبوه من التدهور على الاقل لو قاموا بغناء الحانهم واغانيهم باللغه السريانيه.
انا لا انكر كما أننا نعلم ان عدد ملحنينا وموسيقيينا الذين يصدرون اعمالا من تراثنا الموسيقي قليل ولكن هذا لا يمنع مطربينا حين يلجؤون او يأخذون الحان اجنبيه ان يحافظوا على لغتنا , ولا يعطيهم العذر ابدا في تناسي لغتهم الاصليه وأرثهم الاصيل.
نعطي مثالا حيا .. مثلا المطرب أسحق يعقوب .. هذا المطرب يأخذ ويستعين بالالحان التركيه في اغلب أغانيه ولكنه دائما يغني هذه الالحان بلغته الام السريانيه. وهذا له تأثيره الكبير بين جمهوره. وعلى الرغم أنني لست من المدافعين عن هذه المدرسه ايضا بالغناء او الفن ولكن تصرفه هذا افضل بكثير من تصرف وفن المطربين الذين ذكرتهم اعلاه.
كخاتمه لما ذكرت انفا , سنلتقط انفاسنا بذكر المطربه جوليانا جندو فهي تغني اغنيه بست لغات في البومها (الالحان الذهبيه Album Golden Tunes ).
هذه المطربه والمطربه ليندا جورج حاولوا ان يغنوا باللغه العربيه لكنهم شعروا بسرعه بان هذا النوع من الغناء لا يفلح بل سيفشل.
بالنهايه .. أريد ان أسلط الضوء على دور القدوه والدور القيادي والمسؤوليه التي تقع على عاتق مطربينا وفنانينا. لقد كانت مهمة النهوض بلغتنا واغنيتنا وتراثنا الموسيقي واقعه على عاتق فنانينا الكبار الرواد الاساطير في الفن والموسيقا مثل الفنان حبيب موسى وجليل ماعيلو وايفلين داؤود ونينيب ابلحد وهؤلاء حملوا بحق هذه المسؤوليه.
فالفنان حبيب موسى في بداية السبعينات عرض عليه ووعد بالغناء في القنوات والمحطات اللبنانيه في حال اذا وافق ان يغني باللغه العربيه لكنه رفض هذا العرض لانه اراد ان يغني فقط بلغته الام الاصليه. للاسف لا نجد في ايامنا هذه انسانا قدوه كنموذج حبيب موسى.
لذلك فأنا اناشد موسيقيينا وملحنينا وبشكل خاص مطربينا ان يتحملوا مسؤولياتهم من اجل المشاركه في تطوير ونهضة ثقافتنا وتراثنا , لا من اجل هدمه وتدميره وضياعه.

في هذه المقاله تقصدت عمدا ذكر اسماء بعض المطربين متأملا منهم ان يشعروا بمسؤولياتهم ويصححوا اخطائهم. في نفس الوقت الذي أناشد فيه ابناء شعبنا من الجمهور ومستمعي الاغاني ومن الموسيقيين والملحنين ان يحافظوا على ثقافتنا وارثنا الموسيقي الحضاري وان يكونوا واعون ومدركون تماما لهذا الامر.

هذه المقاله هي بمثابة حافز ومشجع لنا كيف نراجع اخطائنا ونفهم ونستفيد الكثير من خلالها. ففيها جوانب كثيره بخصوص هذا الموضوع, هذه الجوانب التي ينبغي ان نتعمق فيها ونحللها بشكل جيد.

عبود زيتون ـ المانيا
ros5:
المرفقات
Abboud.jpg
Abboud.jpg (40.09 KiB) تمت المشاهدة 2350 مرةً
تذكر أنه في بعض الأحيان لا تنال ما تريد وربما تكون محظوظا في ذلك!
لا تأسفن على غدر الزمان فلطالما رقصت على جثث الأسود كلاب!!
لا تحسبنّ برقصـها تعلـوا على أسيادها فالاسودُ أسودٌ والكلابُ كلابُ!

البسمه عنوان الرقه والذوق السليم فأجعلوها ملازمه لكم!

صورة العضو الرمزية
أبن السريان
عضو
عضو
مشاركات: 3314
اشترك في: الاثنين مارس 30, 2009 10:08 pm

الموسيقا السريانيه / الأشوريه .. ملاحظات وافكار واقتراحا

مشاركة بواسطة أبن السريان » الاثنين ديسمبر 20, 2010 4:33 am

ميلاد مجيد وعام سعيد
شكراً لك أخي الحبيب رومولوس
كما أشكر غيرتك وغيرة أخونا
الحبيب عبود زيتون
بداية من حيث العام أنا معكم في تطوير أغنيتنا السريانية
والحفاظ على تراثنا السرياني لكن لا أحمل المطرب
أو الملحن المسؤولية بل أحملها لكل الشعب وخاصة
الأحزاب والمنظمات التي ينتمي لها أبناء شعبنا
لنعرض المشكلة من زاوية أخرى
لماذا يغني المطرب بلغة غير لغته أو يستعين بها ؟؟؟؟؟
كما ذكر أخونا عبود فهو يضيع وقت كثير في تعلمها
أليس من الأجدر به أن يتعلم أغاني سريانية لأنها أسهل
لكنه مجبر على تعلم أغاني بلغات أخرى ليؤمن معيشته
هل تضمن له فقط الأغنية السريانية المعيشة المناسبة ؟؟؟؟
هل يمكن لمطرب أن يعتمد على بيع ما ينتجه بالسرياني فقط؟؟؟
هل تعلم جان كارات وغيره إلى جانب ممارسة الغناء كان يعمل ؟
والغناء لم يكن يوماً أحترافاً عند الكثير منهم
فأن سركون داؤد يعمل في ورشة سيارات ليعيش في السويد
وريع ما يبيعه من الكاسيت أو غيره لا يكفي مصاريف أنتاجه له
أعرف الكثير من المطربين لم يتمكنوا من بيع ربع ما تم نسخه من
الكاسيت أو ال سي دي وحتى الفيديو كليب مَن مِن الشعب يشتريه
الكل من خلال القنوات يشاهده فقط ..
لم نصل لمرحلة تغطية نفقات المطرب وتأمين معيشته لنطالبه بما ذكرت
أما الملحن فهو أيضاً معذور فما يملكه بين يديه من تراثنا هو نادر
لأن الكنيسة تمتلك القسم الكبير منها والكثير منهم لا يعرفها لأنه لا يتردد عليها
المشكلة هي في الجميع أولهم الأحزاب التي لا تدعم الملحن أو المطرب أو الكاتب
وكذلك المنظمات والمؤسسات وثم الكنيسة والشعب بأكمله
أين هي الأندية التي تضم الفنانين أو الملحنين أو الكتاب ؟؟؟؟
أين هي الندوات الفنية أو المحاضرات أو المسابقات بكل المجالات ؟؟؟
أين هي المؤسسات التي تؤمن أنتاج وتصريف كل الأعمال ؟؟؟
أين نحن من كل هذه ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ليس عيب أن يغني المطرب أي أغنية في حفل لأن الحفل له طابعه الخاص
أما في مناسبات خاصة والتي يستوجب فيها الغناء السرياني يجب أن يكون كذلك
قبل أن نطالب المطرب بعدم نشر كاسيت بالعربي علينا أن نؤمن له تصريف القديم
من الكاسيتات السريانية ونعطيه الضمان في تصريف الجديد منها
ثم هناك مرض جديد أنتشر بين كل المطربين وهو
المطرب هو من يؤلف ويلحن ويغني وينتج وهنا أختفى دور الملحن والكاتب وكذلك المخرج
أرجو المعذرة للأطالة بركة الرب معكم

بركة الرب jes: معكم
mari: أخوكم: أبن السريان mari:


صورة

صورة العضو الرمزية
الدكتور رومولوس حنا
عضو
عضو
مشاركات: 33
اشترك في: الجمعة سبتمبر 18, 2009 12:38 am
مكان: المانيا

الموسيقا السريانيه / الأشوريه .. ملاحظات وافكار واقتراحا

مشاركة بواسطة الدكتور رومولوس حنا » الاثنين ديسمبر 20, 2010 11:25 pm

الغالي ابن السريان المحترم ...
تحيه وشكر عل تعقيبك ومرورك الخصب. في الحقيقه قد لا املك الحق بالرد على اي تعقيب لان هذا الحق من نصيب صاحب الموضوع الاصلي اعني الصديق عبود زيتون , ولكن ولانني انا من ترجمت الموضوع من اللغه الالمانيه للعربيه فأسمح لي عزيزي بسؤال صغير نستشف منه الاجابه على الكثير من الاستفسارات المطروحه. سؤالي هو من شقين: الشق الاول هل جميع السريان او الاشوريين مطربين او فنانين ؟ الشق الثاني : هل مطربنا السرياني او الاشوري في الحفلات يغني كي يحيي فن وتراث ويظهر للسامعين فنه وارثه الحضاري الخاص بأمته العريقه, ام يغني لانه يهوى هذا النوع من الفنون ويريد ان يطور نفسه ام انه يغني كي يعيش؟
دمت بخير وكل عام والجميع بألف خير وسعاده
د. رومولوس ros3:
تذكر أنه في بعض الأحيان لا تنال ما تريد وربما تكون محظوظا في ذلك!
لا تأسفن على غدر الزمان فلطالما رقصت على جثث الأسود كلاب!!
لا تحسبنّ برقصـها تعلـوا على أسيادها فالاسودُ أسودٌ والكلابُ كلابُ!

البسمه عنوان الرقه والذوق السليم فأجعلوها ملازمه لكم!

صورة العضو الرمزية
أبن السريان
عضو
عضو
مشاركات: 3314
اشترك في: الاثنين مارس 30, 2009 10:08 pm

الموسيقا السريانيه / الأشوريه .. ملاحظات وافكار واقتراحا

مشاركة بواسطة أبن السريان » الاثنين ديسمبر 20, 2010 11:46 pm

ميلاد مجيد ros5: ros6: وعام سعيد
بداية أشكرك على التعقيب وكنت أتمنى أن يرد علينا
صاحبه الأخ عبود لأنه صاحب الموضوع
لكن لا يمنع أن نغني الموضوع بنقاشنا
أخي الحبيب رومولوس
أجيب على سؤالك :

الشق الاول هل جميع السريان او الاشوريين مطربين او فنانين ؟

......
أقول لك أيضاً هل كل من يغني في العالم هو مطرب أوفنان ؟؟؟؟


سؤالك القسم الثاني ...
الشق الثاني : هل مطربنا السرياني او الاشوري في الحفلات يغني كي يحيي فن وتراث ويظهر للسامعين فنه وارثه الحضاري الخاص بأمته العريقه, ام يغني لانه يهوى هذا النوع من الفنون ويريد ان يطور نفسه ام انه يغني كي يعيش؟


أجيب ....
هل المطربون العرب يغنون لأجل تراثه ؟؟؟؟؟
أقول لك النادر في كل العالم يغني من أجل تراثه أو حضارته وخاصة بين أبناء شعبنا
لو كرس الفنان حياته للغناء الأصيل والطرب السرياني هل يمكن له العيش من خلال ذلك ؟؟؟؟
نحن نفكر في الأمة قبل أن نفكر في أبن الأمة كيف يعيش ليعطي



أخي الحبيب أقول قبل أن نرمي بالتهم على المطرب نلوم أنفسنا أخبرني كم كاسيت أشتريت
أو سي دي أشتريت لأخوتنا الفنانين ؟؟؟؟من هنا تعرف كم نحن مقصرين
صرنا هذه الأيام ننتظر الأغنية تنشر على النت ونقوم في نسخها مباشرة بدلاً من شرائها
هذا المطرب أو الفنان كيف يعيش ؟أنه يطمح مثل غيره بالعيش الهني


دمت بخير وكل عام والجميع بألف خير وسعاده

بركة الرب jes: معكم
mari: أخوكم: أبن السريان mari:


صورة

صورة العضو الرمزية
الدكتور رومولوس حنا
عضو
عضو
مشاركات: 33
اشترك في: الجمعة سبتمبر 18, 2009 12:38 am
مكان: المانيا

الموسيقا السريانيه / الأشوريه .. ملاحظات وافكار واقتراحا

مشاركة بواسطة الدكتور رومولوس حنا » الثلاثاء ديسمبر 28, 2010 12:16 am

الاخ والصديق المحترم ابن السريان ..
شلومو وايقورو ..
بداية اشكرك بأسم الغالي الصديق عبود زيتون على تعقيبك ومداخلتك القيمه عالرغم من أنني كنت اتمنى ان نتناقش او نتحاور وجها لوجه وبالاسماء الحقيقيه وذلك من اجل الشفافيه والصدق المطلق بالحوار.
في لحظة الرد على جنابك الكريم نجلس حاليا انا والاخ الصديق عبود زيتون , وما أدونه من رد يعبر عن رأي الاخ عبود وذلك لان هذا حقه في النقاش والرد.
اولا ... قلت ان مطربنا او فناننا السرياني الاشوري لا يستطيع ان يعتمد في معيشته على ما ينتجه من اغاني بلغته الاصليه (اي لغة ابائه واجداده) .. اما انا ومن خلال علاقاتي الواسعه بالفنانين والمطربين السريان الاشوريين (لعلمك اخي ابن السريان انا قد ألفت كتاب وهو معروف جدا في اوروبا وسوريا من خلال محاضراتي بخصوصه وبخصوص تاريخ الموسيقا السريانيه ومن اجل الاطلاع على هذا الكتاب تستطيع الدخول الى موقعي الخاص http://www.musicpearls.net) فمن خلال البحث الواسع ومن خلال تأليفي لهذا الكتاب ومن خلال علاقاتي الواسعه بمطربينا فأنا اوافقك القول بان فنانينا حقيقة لا يستطيعون العيش من خلال انتاجاتهم السريانيه والاشوريه ولكن سؤالي لحضرتك هل ومن خلال خبرتك وعلاقاتك وردك تستطيع ذكر ولو اسم مطربينا السريان الاشوريين يستطيع العيش من وراء بيع منتجاته الفنيه الاجنبيه اقصد المغناة بلغات اخرى..
اظنك يا عزيزي ابن السريان تدرك تماما بان رصيد هؤلاء المطربين بل كل المطربين ياتي من خلال اقامتهم او احيائهم للحفلات والاعراس وانت تعلم تماما ان شهرة هؤلاء المطربين تأتي ايضا من خلال تلك الحفلات وليس من خلال تسجيلاتهم ان كان كاسيت او سيدي او فيديو كليب , لذلك قلت او ذكرت في مقالتي بأنهم قدوة للجمهور والسامعين ولن تستطيع ان تقنعني ان احد من الجمهور يطلب من المطرب دبكة باكيه او شيخاني كي يرقصها ويتوقع او يظن أن المطرب سيغنيها لحنا على اغاني عربيه.
وهذا تماما ما احببت ايصاله للقارئ والمطرب السرياني او الاشوري الذين يكررون المره تلو الاخرى ويزرعون هذا الخطأ الفادح بحق لغتهم وتراثهم بعقول جمهورهم وشبيبتهم.
أما بالنسبه للمثال الذي ذكرته بخصوص المطرب وسيم حنا فقد كنت حاضرا بالعرس وانت تعلم تماما ايضا يا اخي ابن السريان منطقيا أنه ليس هناك من احد (من الجمهور او ذوي العروسين) من طلب منه ان يغني اغنية كرديه حين دخول العروسين ولكن وكما تعرف فهذا برنامجه الذي يكتبه مثله مثل غيره من المطربين في بيته سابقا اي قبل الحفل.
ثانيا .. جنابك الكريم ترمي بالتهم على الاحزاب والمؤسسات والشعب بانهم هم من يجب عليه ان يتحمل مسؤولية ارتكاب هذه الاخطاء .. اما انا فأقول لك واجيبك ببساطه وأؤكد لك بان الخطأ الكبير يقع على عاتق المطرب, ففي حال اذا لم يغني المطرب السرياني او الاشوري اغانيه باللغه الاجنبيه اعني غير السريانيه او الاشوريه فانا متأكد تماما انه مستقبلا سيأتي اليوم الذي سيرضى وسيقتنع الجمهور السرياني بما يقدمه هذا المطرب , وثق تماما بأن هذا الجمهور لن يستقدم مطربا عربيا او كرديا او اجنبيا لاحياء اعراسه وذلك فقط من اجل ان يغني بتلك اللغات الاجنبيه. اما بالنسبه للمؤسسات والمنظمات فانني اظنك توافقني الرأي بان اهم المؤسسات في الوقت الراهن وبخصوص هذا الموضوع هي المؤسسات الاعلاميه اعني التلفزيون وبالاخص تلفزيوناتنا وقد ذكرت مثالا حيا في مقالتي عن احد تلفزيونات شعبنا وما فعله من خطأ فادح بخصوص المطرب جوزيف اوزيل وانا في هذه النقطه حصرا اوافقك الرأي.
ثالثا ... سألت وقارنت وقلت ... هل المطربين العرب يغنون لاجل تراثهم .. وانا أقول يا اخي مقارنتك ليست في مكانها وخاطئه ... لماذا ؟
انت تعرف تماما ان العرب ينتمون الى دول واللغه العربيه كما تعلم هي لغة رسميه بتلك البلدان ولن تموت لان شعوب تلك الدول تحافظ عليها ليس فقط من خلال الغناء وانما من خلال جميع الفعاليات والمدراس والحياة الاجتماعيه وتعلم تماما ان المطربين العرب هم بالالاف واذا خرج منهم ولو مطرب واحد يغني بلغات اخرى فلن يؤثر على اضعاف لغته ,هذا طبعا اذا وجد هذا المطرب فعلا , ولكن قليلون جدا من المطربين العرب من يغني بغير لغته ..أما نحن يا اخي يا ابن السريان اين هي لغتنا الرسميه التي يجب ان نحافظ عليها وهل برأيك فعلا نحتاج للغناء باللغه الهنديه واليونانيه كي نحافظ على لغتنا وكي يعيش المطرب من خلالها؟ّ!!
دمتم بخير

عبود زيتون ros3:

تذكر أنه في بعض الأحيان لا تنال ما تريد وربما تكون محظوظا في ذلك!
لا تأسفن على غدر الزمان فلطالما رقصت على جثث الأسود كلاب!!
لا تحسبنّ برقصـها تعلـوا على أسيادها فالاسودُ أسودٌ والكلابُ كلابُ!

البسمه عنوان الرقه والذوق السليم فأجعلوها ملازمه لكم!

صورة العضو الرمزية
أبن السريان
عضو
عضو
مشاركات: 3314
اشترك في: الاثنين مارس 30, 2009 10:08 pm

الموسيقا السريانيه / الأشوريه .. ملاحظات وافكار واقتراحا

مشاركة بواسطة أبن السريان » الثلاثاء ديسمبر 28, 2010 4:02 am

ميلاد مجيد وعام سعيد
أخي الحبيب عبود زيتون
بداية أخاطب كل أخوتي بدون ألقاب لأنهم أخوتي قبل كل شيئ
وأعاده الرب له المجد عليكم بالخير والبركة
أخي الحبيب عبود..
أنا أحيي فيك غيرتك على لغتك وتراثك ولم أقل قولك ليس بصحيح
بل أأكد عليه فهو قمة الصواب لكن لا نحمل المطرب أو الفنان فقط
بل هي مسؤلية الجميع أنا وأنت والجميع ...
نقدك بخصوص المطرب وسيم حنا في مكانه أنا من الرافضين الغناء بهذه
اللهجة (الكردي ) لأنه ليس لغة بل لهجة أفغانية ولا بغيرها بشكل واسع
أما بخصوص تطور الأغنية والحفاظ على التراث السرياني كان لي مقال فيها
وتحدثت مع أخونا الحبيب المطرب فكري حنا على أمل أن ينقله للمعنيين لكن لا آذان تصغي
أخي الحبيب عبود...
المطرب عندنا كما قلت أصبح كاتب وملحن ومغني وأخيراً مستمع لما صنعه
أنعدام التخصص في الأغنية جعلها تكةن مهزلة التاريخ
نسمع كلمات تافه ومعاني بالية وألحان مسروقة من غير تراث
وكل هذا بسبب أنعدام الرقابة الذاتية والعامة والخاصة ( نقابة )
لحل هذه المشكلة نحتاج للعمل الكثير كما قلت بداية
يجب علينا تأمين مدخول كافي للمطرب وتأمين معيشة لائقة به
بعد ذلك نستطيع فرض عليه شورط الأغنية المثالية لنا
وبدون مرسسات تحمي الأغنية لا نصل لحل
ومن هنا أمد يدي لك ولكل غيور غلى الأغنية لنشكل نواة
رابطة لحماية الأغنية السريانية ( الشرقية - الغربية )
بركة الرب معك

بركة الرب jes: معكم
mari: أخوكم: أبن السريان mari:


صورة

صورة العضو الرمزية
د. جبرائيل شيعا
المدير العام
المدير العام
مشاركات: 18973
اشترك في: الخميس مارس 19, 2009 11:00 am

الموسيقا السريانيه / الأشوريه .. ملاحظات وافكار واقتراحا

مشاركة بواسطة د. جبرائيل شيعا » الأربعاء ديسمبر 29, 2010 1:45 am

كل عام وأنتم بألف خير

الموسيقا السريانيه / الأشوريه .. ملاحظات وافكار واقتراحات...
موضوع رائع ويستوجب التوقف عنده طويلا

بداية اتقدم بالشكر الجزيل لك أيها الصديق الدكتور رومولوس حنا على ترجمة الموضوع ونشره على صفحات موقعنا الحبيب كولان سوريويي
تودي ساغي لك أيها الصديق الملفونو عبود زيتون على هذه المقالة وعلى الكتاب الذي اصدرته عن الموسيقة السريانية والفنانيين
أنه كتاب رائع أنه مكتبة تحوي الفنانيين السريان والبوماتهم.

موضوع اليوم هو موضوع الساعة
هو مرض مزمن قد أصاب الفنانين السريان (آراميين وأشوريين وكلدان)
مرض الأغنية السريانية
فأننا نلاحظ هذا المرض في كل حفلة
أنه مرض قد نخر الكثير الكثير من فنانيننا السريان
لا أعلم ماذا يشعر الفنان عندما يغني باللغة الأجنبية التي هي في الكثير من الاحيان قد تمحي تراثنا السرياني
وبنفس الوقت لم نسمع يوما أن هؤلاء الأجانب قد غنوا ولو مرة واحد أو نطقوا كلمة سريانية واحده في أغانيهم في أعراسهم في حفلاتهم ونحن للأسف الشديد نمسك المكرفون وننسى ما علينا من حق وواجب تجاه أمتنا السريانية التي علمت العالم الحرف والكلمة والمدنية والغناء
ويلتهم المكرفون ويصرخ بكل صوته ويغني بلغة ليست من تراثه وحضارته.

يا ملفونو عبود ذكرت بعض اسماء الفنانين السريان وهم يغنون بلغات غير السريانية
لكن بالحقيقة أن أكثر من 95% منهم يغنون أغاني غير سريانية في حفلاتهم وهم يبررون أنفسهم بان هكذا يطلب الجمهور أو هكذا يطلب أهل العروسين أو هكذا تطلب العروس أو العريس أو فلان من الناس .
هنا يقع الخطأ الكبير
أن الأحساس بالمسؤولية ضعيف جدا جدا عند الفنانين
ثانيا وهذا ما يظهر للعيان أن الماده هي التي تعمي البصيرة العقلية والقلبية والإحساسية والعشور بالمسؤولية
أننا ينقصنا فنانين ملتزمين
فنانين يحسون بالمسؤولية أتجاه التراث السرياني
والأهم من كل هذا هو عدم وجود مؤسسة تجمع الفنانين وتنظم أعمالهم وتلاحق قضاياهم من كل النواحي
أقصد حتى الحفاظ على حقوق الأغنية السريانية
السرقات على أبو جنب وهذا خطر على الفنانين والأغنية بشكل عام
وأيضا يقع عاتق كبير ومسؤولية على المنظمات والاحزاب بان تحاول أن تطالب الفنانين بان يلتزموا بالأغنية السريانية
ونحن أيضا كفراد مستمعين تقع علينا المسؤولية الكبيرة بان نحسس الفنانين على عدم الغناء بلغة ليس لغتنا ونطالبهم بالأغاني السريانية

هذا المرض يجب أن يعالج من قبل الجميع
من الفنانين السريان
من المؤسسالت والمنظمات والاحزاب السريانية
من عامة الشعب السرياني
صورة

أضف رد جديد

العودة إلى ”منتدى التراث السرياني“