المحبّة تثمر قصة رائعة تيودورا سليم

تيودورا سليم

عضو
مشاركات: 1138

المحبّة تثمر قصة رائعة تيودورا سليم

مشاركة#1 » الأربعاء مايو 28, 2014 9:44 am

ros6: في قلب كل إنسان رغبة عارمة تدفعه بأن يُحبّ وأن يُحَبّ. ros6:
فالجوع إلى الحب في القلب الإنساني هو جوع وضعه الله في قلب الإنسان.
وقد ذكر C. S. Lewis الفيلسوف المسيحي في كتابة The Four LOVES أن هناك أربعة أنواع من الحب:

الحب الطاهر , الحب الشهواني , حب الأصدقاء , حب الطبيعة والحيوان.
لكن الجوع إلى الحب الطاهر، وإشباع هذا الجوع هو طريق السعادة الحقيقة ..

وهنا أذكر قصة الصغير "جوني" الذي أخذه والداه إلى مستشفى الأطفال في مدينة "أبيوود" بأنجلترا
إذ أُصيب بمرض يحتاج إلى علاج طويل... ثم مضى شهر ولم يزر الوالدان ولدهما... ثم شهران، ثم ثلاثة

كان الصغير يتطلع كل لحظة إلى الباب متوقعاً أن يرى والديه، ولكنهما لم يعودا لرؤيته...
اتصلت إدارة المستشفى بالعنوان الذي تركه الوالدان، فلم تجد لهما أثراً…
ومضت أعوام والصغير المسكين يرى الأمهات والآباء يزورون من معه في الغرفة من الصغار
ويحملون لهم الهدايا، وهو وحده في سريره لا يزوره أحد ولا يفكّر فيه أحد.

كان الصغير جائعاً إلى الحب... فبدأ يكذب على رفقائه الصغار لينفي عن نفسه عار الوحدة والنسيان…
وراح يقول لهم: "لقد زارتني أمي في الليل أمس أثناء نومكم وأمطرتني بالقبلات
وأبي أيضاً جاء معها... وأدركت كبيرة الممرّضات في المستشفى.
أن جوع الطفل إلى الحب هو الذي اضطرّه إلى الكذب
فنشرت قصته وصورته في الصحف.. وفي اليوم التالي كان الكثيرون يقفون أمام باب المستشفى
وهم يحملون الهدايا للصغير "جوني"
وبكت سيدة أمام الباب لما منعوها من الدخول، فقد ركبت ثلاث قطارات
وقطعت مسافة كبيرة لتزور هذا الصغير الجائع إلى الحب..
فسمحوا لها بالدخول، وأخذ "جوني" الهدايا التي أحضرها من زاروه.
وراح يوزّعها على رفقائه، وأحسّ بالدفء يسري في كيانه بعد البرودة.
وبالحب الذي غمره به الكثيرون يحوّله إلى إنسان سعيد. كان "جوني" جائعاً إلى الحبّ!
و بعد عمر .. أصبح " جونى " شاباً , و تعافى بنسبة كبيرة من مرضه ..
كان الجميع يعلم , أن شفائه لم يكن يوماً بفضل الأدوية و لا الأمور الطبية ..
شفاؤه تم , عندما امتلأ قلبه دفئاً و حياه ,بفضل لمسات المحبة التى أعادته الى الحياه
, حتى و ان كانت تلك اللمسات من أشخاص لا تربطه بهم علاقة دم أو قرابة .
. انما كان كافياً له علاقة القلوب و امتزاج الارواح , حتى يشفى جسدياً و نفسياً
فأصبح أكثر تعلقاً بكل ما منحته اياه الظروف .. أكثر وعياً و تقديراً لما حُرم منه.
حتى انه كان بامكانه أن ينطلق خارج المشفى ليحيا حياه طبيعية و يكون أسره سعيده كحلم أى شاب .
الا أن المحبة التى غمرت قلبه , جعلته يكرس باقى أيام حياته
لخدمة هؤلاء الأطفال المُهملون من قبل الكبار و الأهل .. و أخذ على نفسه , الا يترك طفل محتاج أو محروم للحب
ربما لم يكن بشخصية مشهورة , يتردد اسمه على الالسن.

لكن الاكيد , أنه كان سبب فى اعادة احياء قلوب كثيرة رغم قسوة الحياه من حولهم .

قال سفر النشيد: "مياه كثيرة لا تستطيع أن تطفئ المحبة، والسيول لا تغمرها" (نش 8: 7).
ang4: فاهتم بنشر بذور المحبة .. سوف تعطى حقولاً مثمرة لا تحصى . ang4:

تيودورا سليم عبد الأحد
المرفقات
10155125_761151513906204_3298066097344015338_n-2.jpg
10155125_761151513906204_3298066097344015338_n-2.jpg (26.98 KiB) تمت المشاهدة 807 مرات

صورة العضو الشخصية
حنا خوري

مشرف
مشاركات: 2084
اتصال:

Re: المحبّة تثمر قصة رائعة تيودورا سليم

مشاركة#2 » الأربعاء مايو 28, 2014 10:15 am

اختي وعزيزتي الغالية تيودورا

ثقي تماما اختي أنّكِ بسردِكِ لهذه الحادثة الصغيرة وانا أسير فيها من جملة لأخرى ومن سطر الى سطر وأقووووولها بأنّي قد ذرفتُ دمعا كان محصورا في مقلتيّ وبكاءا كنت في حاجة الى أن أنتشي في اخراجه من ثنايا نفسي وانا أقرأ تلك الخلجات التي كانت تمر في نفس هذا الطفل تلك السنين .
ويجر حق هاك عزرت آزخ وثَث ريزاتها البيظ ... الى اليوم ما وقعتو قدّا ويحد بَبّوووك كو جا ف راسو شي الأجا فراس هالزغير .
اشكركِ اختي العزيزة على هذه التحفة النادرة والتي تثبت الى أبعد حد مدى وزن المحبة وما قيمتها وما مكانتها ولذلك ربنا يسوع المسيح قال لنا
ها انّي اعطيكم وصيّة جديدة بأن ـــ تحبّوا بعضكم بعضا


أشكركي من دفّكات صدري على هذه الرائعة وووو
بركة عزرت آزخ معكي

صورة العضو الشخصية
د. جبرائيل شيعا

المدير العام
مشاركات: 19003

Re: المحبّة تثمر قصة رائعة تيودورا سليم

مشاركة#3 » الجمعة مايو 30, 2014 10:23 am

حقاً حقاً قصة رائعة جداً
أتمنى أن نتعلم العبر منها
أن نحب أولادنا ونهتم بهم
وكذلك أن نحب كل الناس
ros2: ros4: ros6:
المحبة هي اقوى دواء للإنسان
ros2: ros3: ros4: ros3: ros6:

صورة

صورة العضو الشخصية
المهندس إلياس قومي

مراقب عام
مشاركات: 3569

Re: المحبّة تثمر قصة رائعة تيودورا سليم

مشاركة#4 » السبت مايو 31, 2014 12:17 am

" كان الجميع يعلم , أن شفائه لم يكن يوماً بفضل الأدوية و لا الأمور الطبية ..
شفاؤه تم , عندما امتلأ قلبه دفئاً و حياه ,بفضل لمسات المحبة التى أعادته الى الحياه
, حتى و ان كانت تلك اللمسات من أشخاص لا تربطه بهم علاقة دم أو قرابة .
انما كان كافياً له علاقة القلوب و امتزاج الارواح , حتى يشفى جسدياً و نفسياً "

يالها من قصة جميلة صادقة تلمس قلوبنا ... وكم
أشكر الله أنه ومنذ زمن بعيد
وأنا أناشد من حولي بلمسة الحنان هذه .

أنَّ لنا من يقدر فعل هذا
أين نحن من فعل الرحمة هذه
أين نحن من كلمة الله العاملة فينا
رحمة اريد لا ذبيحة هو الرب يقول .
والشكر لك أختنا الأديبة المباركة تيودورا سليم
honn: sta: honn:
سلمت يداك

العودة إلى “الناقد جورج سليم عبد الأحد”

الموجودون الآن

المستخدمون الذين يتصفحون المنتدى الآن: لا يوجد أعضاء مسجلين متصلين و 3 زوار

jQuery(function($) { 'use strict'; $('.stat-block.online-list').attr('id', 'online-list'); $('.stat-block.birthday-list').attr('id', 'birthday-list'); $('.stat-block.statistics').attr('id', 'statistics'); $('.collapse-box > h2, .stat-block > h3').addClass("open").find('a').contents().unwrap(); $('.collapse-box, .stat-block').collapse({ persist: true, open: function() { this.stop(true,true); this.addClass("open"); this.slideDown(400); }, close: function() { this.stop(true,true); this.slideUp(400); this.removeClass("open"); } }); var $videoBG = $('#video-background'); var hasTopBar = $('#top-bar').length; function resizeVideoBG() { var height = $(window).height(); $videoBG.css('height', (height - 42) + 'px'); } if (hasTopBar && $videoBG.length) { $(window).resize(function() { resizeVideoBG() }); resizeVideoBG(); } phpbb.dropdownVisibleContainers += ', .profile-context'; $('.postprofile').each(function() { var $this = $(this), $trigger = $this.find('dt a'), $contents = $this.siblings('.profile-context').children('.dropdown'), options = { direction: 'auto', verticalDirection: 'auto' }, data; if (!$trigger.length) { data = $this.attr('data-dropdown-trigger'); $trigger = data ? $this.children(data) : $this.children('a:first'); } if (!$contents.length) { data = $this.attr('data-dropdown-contents'); $contents = data ? $this.children(data) : $this.children('div:first'); } if (!$trigger.length || !$contents.length) return; if ($this.hasClass('dropdown-up')) options.verticalDirection = 'up'; if ($this.hasClass('dropdown-down')) options.verticalDirection = 'down'; if ($this.hasClass('dropdown-left')) options.direction = 'left'; if ($this.hasClass('dropdown-right')) options.direction = 'right'; phpbb.registerDropdown($trigger, $contents, options); }); });

تسجيل الدخول  •  التسجيل