الإمرأة والملاك . بقلم: فريد توما مراد

أضف رد جديد
صورة العضو الرمزية
فريد توما مراد
عضو
عضو
مشاركات: 742
اشترك في: الجمعة أغسطس 24, 2012 10:38 pm

الإمرأة والملاك . بقلم: فريد توما مراد

مشاركة بواسطة فريد توما مراد » الاثنين يناير 07, 2013 5:09 am

الإمرأة والملاك . بقلم: فريد توما مراد

صورة
لم يكن أحّداً متوقعاً ماسيحدثْ ، عندما وقفتْ إحدى
النسوة لتخصم الأمر ، وينتهي التحدّي ....!!!
كنا هناك في تلكَ الكنيسة المباركة ، حيثُ زارتها
الطوباويّة مريم والدة الإله ، وقدّستها ، قبل أن يتم
تكريسها وتقديسها من قبل الآباءالمعنيين ، أجل في
تلكَ الكنيسة الحديثة العهد ( كنيسة العذراء مريم )
كنا متواجدين ... اليوم هو عيد الدنح ( الغطاس )
عيد معمودية السيد المسيح على يد يوحنا المعمدان .
هكذا جرى التقليد الكنسي في مثل هذا اليوم يكون
أحّد المؤمنين قريباً للمسيح ، إمّا عن طريق الأختيار
أو عن طريق القرعة .. أو عن طريق المزاودة العلنيّة
( وهذه الأخيرة لم تعد مستحبّة كثيراً ، إكراماً لقدسيّة
المكان ) ولكن للأسف فهذه المرّة كانت طريقة المزاودة
العلنيّة قد أفتتحتْ ، ولم يبقى مجال لإيقافها ، برغم إشارة
المطران الذي كان يحتفل بإقامة القدّاس الإلهي هذا الصباح
حيثُ أكّدَ على أنَ هذه الطريقة قد بدأت تتلاشى وتزول
تدريجيّاً في كنائسنا ، إنما هذه المرّة سنسمح بها لأنَّ الكنيسة
جديدة وبحاجة إلى دعم المؤمنين وتبرعاتهم السخيّة .
كانَ طفلاً في حوالي السابعة من عمره ، شمّاساً قارئاً ،
تراهُ العين ، فتحسبهُ ملاكاً ، ربما لاينقصه سوى جناحان..!
أما صوته ، فكان طفوليّاً رخيماً ، له نغمةً عذبة ، ولحناً شجيّاً
عندما أنطلق يجلجل بتلكَ المقطوعة ( تبدينيّة آحي )أي ترتيلة الأحياء
ماسكاً بيده اليمنى – عصاة الراعي - وبالأخرى – الشمعة المتقدة –
وما إن أكملها بكل ثقة وطمأنينة ، حتى أنهال عليهِ الدعاء من
كل حدبٍ وصوب ، طالبين من الرب أن يحفظه ، ويأخذ بيده ، لكي
يستمر في هذا الطريق ، لأنَّ هؤلاء الأطفال هم مستقبل الكنيسة...
كانت المنافسة بين الرجال عندما أُفتتح المزاد ، وكانَ أحّد أعضاء
المجلس الملي قد بدأها بخمسة آلاف كرون سويدي ، لابل تستطيع
أن تقول بأنّه كانَ قد ضمنها بهذا المبلغ ، من اليوم الماضي ، حيث
لم يتقدّم أحداً ويعلن رغبته ليكون قريباً للمسيح ، فكانت قد أنتهت
المدّة المُعلنة .. لكن ما حدثَ في تلكَ اللحظة ، هو مزاودة
أحّد المؤمنيين خمسة آلاف كرون آخرى على المبلغ ، إذ أصبح
عشرة آلاف ، وهنا أشتدت المنافسة الرجالية ، أمّا النساء
فلم يكن لهنَّ نصيب سوى المشاهدة والإنتظار ......
وصل المبلغ إلى عشرون ألف كرون ، والعيون مترقبة
تدور هنا وهناك بأنتظار الحدث الجديد ، وبركات نيافته
تنهال على المتنافسين وتشجعهم أكثر فأكثر .... تخلل الموقف
لحظة صمتٍ ، فحُبستْ معها الأنفاس ، وكاد الكاهن أن ُيعلن
إنتهاء المنافسة ، والبدأ في إكمال الصلاة ... وهنا كانت المفاجأة
عندما وقفتْ تلكَ السيدة وقالت : عليَّ بخمسة وعشرون ألف
كرون ، ولكن بشرط أن يقبل هذا الشمّاس الصغير الذي أحببته جدّاً
وأذهلني صوته ، أن يتكرّم ويكون قريباً للمسيح ...وهنا تعالت
زغاريد النسوة ، وغمرت الفرحة قلوب الجميع .
من تكون تلك المرأة ؟! ...لا أعلم ...؟!
منهم من قال: ليس لديها أولاد ....
ومنهم من قال: لديها ولد وبنت ...
قالوا: إنها من العراق .....
والطفل الشمّاس من تركيّا ....
ولكن مهما يكن، فأنا أقول أن العناية الإلهيّة تدخلت في تلكَ اللحظة
وحلّت في قلب المرأة ، لترى ذاكَ الشمّاس الصغير ملاكاً حقيقيّاً
أمام عينيها .


فريد توما مراد
ستوكهولم - السويد
2013-1-6




صورة العضو الرمزية
georgette hardo
مشرف
مشرف
مشاركات: 2702
اشترك في: الجمعة إبريل 23, 2010 10:52 pm

Re: الإمرأة والملاك . بقلم: فريد توما مراد

مشاركة بواسطة georgette hardo » الاثنين يناير 07, 2013 4:48 pm

cro: ros1: mari: mari: jes: ros2:
[] ros1: اخي فريد مراد المحترم
ros1: حروفك ومعانيك الروحيه عبرت كياني
ros1: فتوهجت نورا وايمانا يقينا انها اثرت بي
ros1: ros1: ros1: ros1: ros1:
ros1: ولكن مهما يكن، فأنا أقول أن العناية الإلهيّة تدخلت في تلكَ اللحظة
ros1: وحلّت في قلب المرأة ، لترى ذاكَ الشمّاس الصغير ملاكاً حقيقيّاً
ros1: ros1: أمام عينيها . ros1:
ros1: ros1: ros1: ros1: ros1: ros1: ros1:

ros1: شكرا جزيلا لك لنقللك هذا الحدث الروحي
المرفقات
66491_521594204539714_759295508_n.jpg
66491_521594204539714_759295508_n.jpg (34.13 KiB) تمت المشاهدة 808 مرات
georgette hardo
ام سلمان السويد

صورة العضو الرمزية
أبو يونان
المدير الفني
المدير الفني
مشاركات: 3210
اشترك في: الجمعة مارس 13, 2009 5:36 pm
اتصال:

Re: الإمرأة والملاك . بقلم: فريد توما مراد

مشاركة بواسطة أبو يونان » الاثنين يناير 07, 2013 9:36 pm

في البداية أتقدم لشخصكم الكريم أخي العزيز فريد ولكافة زوار وأعضاء موقعنا الكرام
بخالص التحيات وأرق التهاني والتبريكات بمناسبة عيد الدنح جعله الرب المعتمذ في نهر الأردن
عيداً مباركاً على الجميع وينير عقولنا وأذهاننا من نوره البهيج الأزلي في عيد النور هذا .
بالتأكيد أنه التدبير الإلهي وإلا ما تفسير هذا ؟ كيف تحركت مشاعرها في تلك اللحظة ؟
ولما اختارت هذا الطفل على وجه التحديد ؟ حتى لو فرضنا أن ليس لها أولاد ,
ألم يكن في عائلتها من يكون أشبين المسيح ؟
مفاعيل التدبير الإلهي موجودة في حياتنا ولكننا لا نلمسها باستمرار وخاصة عندما يكون فتور في الإيمان
ولكن يد الرب وروحه القدوس تعمل في كل نسمةٍ وكل خطوةٍ في حياتنا .
بالرغم من ضيق وقتي للردود لكن موضوعك هذا شدّني كثيراً وحرك كل المشاعر فيَّ
أشكرك من كل قلبي على نقل هذا الخبر بهذا الأسلوب الشيق
والرب يباركك كما بارك نهر الأردن ويعوض تعبك
ونعمة ربنا تكون معك
أخوك
أبو يونان
صورة
صورة

صورة العضو الرمزية
فريد توما مراد
عضو
عضو
مشاركات: 742
اشترك في: الجمعة أغسطس 24, 2012 10:38 pm

Re: الإمرأة والملاك . بقلم: فريد توما مراد

مشاركة بواسطة فريد توما مراد » الاثنين يناير 07, 2013 9:51 pm

الأخت المباركة جورجيت حردو .
إن لله في خلقه شؤون .
بداية أشكركِ جزيل الشكر على مداخلتكِ
الكريمة ، من ثم نشكر سويّة تلكَ الإمرأة
الفاضلة التي تقدّمت بأيادي سخيّة لبيت الرب .
كنتُ أتمنا أن أُقابلها بعد نهاية الصلاة ، لأجري
معها نقاشاً سريعاً يفيدني في كتابة الحدث ، لكنني
للأسف لم أجدها ... أختفت ...! وكأنّ الله أظهرها
في تلكَ اللحظة للعِبرة والإقتداء ، ثم أرادها أن تختفي .
أدامكِ المولى بصحة وعافية وبالتوفيق المستمر . ros3:

أخاكِ بالرب
فريد


صورة العضو الرمزية
فريد توما مراد
عضو
عضو
مشاركات: 742
اشترك في: الجمعة أغسطس 24, 2012 10:38 pm

Re: الإمرأة والملاك . بقلم: فريد توما مراد

مشاركة بواسطة فريد توما مراد » الاثنين يناير 07, 2013 10:19 pm

عزيزي أبو يونان ، بركة الرب تكون معكَ .
أنا أيضاً أتقدم من شخصكم الكريم بأجمل التهاني
والتبريكات بمناسبة عيد الدنح المبارك الذي أحتفلنا
به البارحة ، شاكراً مداخلتكَ الطيّبة ، وتعليقكَ الجميل .
يمر المرء أحياناً في لحظات فجائيّة غير متوقعة ، تجعله
أن يرتفع عن ماديّات هذا العالم ، ويغادر هذا الكوكب
للحظات أو ربما أكثر ،وهذه نسميها بمفهومنا المحدود
خروقات ، ولكن عند الأيمان بالله تظهر الحقائق وتنجلي .
ألم يقل له المجد : لا تسقط شعرة من رؤوسكم إلاّ بإرادة
أبيكم السماوي ....!
شكراً لكَ مرّة أخرى على مروركَ الجميل
ودمتَ بأمان الله . ros1:

أخيكَ بالرب
فريد

أضف رد جديد

العودة إلى ”منتدى القاص فريد توما مراد“