قصة: الجندى ورئيسه ...

المشرفون: المهندس إلياس قومي،وديع القس

أضف رد جديد
صورة العضو الرمزية
د. جبرائيل شيعا
المدير العام
المدير العام
مشاركات: 18973
اشترك في: الخميس مارس 19, 2009 11:00 am

قصة: الجندى ورئيسه ...

مشاركة بواسطة د. جبرائيل شيعا » السبت يونيو 07, 2014 10:50 am

قصة: الجندى ورئيسه ...

صورة

قال جندى لرئيسه ..
صديقي لم يعد من ساحه المعركه سيدي..
أطلب منك الإذن الذهاب للبحث عنه ..
الرئيس: " الاذن مرفوض "
و أضاف الرئيس قائلا : لا أريدك أن تخاطر بحياتك من أجل رجل من المحتمل أنه قد مات
الجندي: دون أن يعطي أهمية لرفض رئيسه .
ذهب وبعد ساعة عاد وهو مصاب بجرح مميت حاملاً جثة صديقة
كان الرئيس معتزاً بنفسه : لقد قلت لك أنه قد مات ..
قل لي أكان يستحق منك كل هذه المخاطره للعثور على جثته !؟
أجاب الجندي " محتضراً " بكل تأكيد سيدي ..
عندما وجدته كان لا يزال حياً،،
واستطاع أن يقول لي : ( كنت واثقاً بأنك لن تتركني )
واستطعت أن أرى في لمعان عينيه رجولتي و وفائي .. و هذا حقا يكفيني
.
الصديق هو الذي يأتيك دائما حتى عندما يتخلى الجميع عنك !!منقول من هنا
المرفقات
الجندي ورئيسه.jpg
الجندي ورئيسه.jpg (37.08 KiB) تمت المشاهدة 1419 مرةً
صورة

صورة العضو الرمزية
د. جبرائيل شيعا
المدير العام
المدير العام
مشاركات: 18973
اشترك في: الخميس مارس 19, 2009 11:00 am

Re: قصة: الجندى ورئيسه ...

مشاركة بواسطة د. جبرائيل شيعا » السبت يونيو 07, 2014 10:52 am

قصة رائعة جداً،
هكذا يكون الصديق الحقيقي الوفي.

هذا الزمان فروا الكثيرون من الأصدقاء
تتطايروا على هواة ومنوال الاخرين،
علهم يرجعون إلى اصالتهم وحقيقتهم،
على أن يقدروا ويحترموا معنى الصداقة

ros2: ros4: ros6:
صورة

أضف رد جديد

العودة إلى ”قصص وروايات“