معلومات هامة حول لمّ شمل العوائل السورية صادرة من مصلحة الهج

المشرف: حنا خوري

أضف رد جديد
صورة العضو الرمزية
المهندس إلياس قومي
مراقب عام
مراقب عام
مشاركات: 3487
اشترك في: الجمعة إبريل 02, 2010 5:02 pm

معلومات هامة حول لمّ شمل العوائل السورية صادرة من مصلحة الهج

مشاركة بواسطة المهندس إلياس قومي » الأربعاء أكتوبر 02, 2013 4:53 am

[center]معلومات هامة حول لمّ شمل العوائل السورية صادرة من مصلحة الهجرة السويدية

صورة


01-10-2013 19:42
kompes.se جمعت مصلحة الهجرة هنا أسئلة شائعة تتعلق بالسوريين أو الاشخاص الذين عاشوا في سورية
ولم يكن لديهم جنسية (asölstats). توضح هذه المعلومات كيفية التقدم بطلب للحصول على الإقامة الدائمة.

هل يمكن تقديم طلب اللجوء الى السفارة السويدية؟

كلا. لا يمكن تقديم اللجوء الى السفارة السويدية. من اجل تقديم طلب اللجوء عليك أن تكون موجودا في السويد.
تقبل السفارة السويدية مع ذلك طلبات الحصول على الإقامة على أساس لمّ شمل الأسرة.

هل سيصبح بإمكان أقربائي الحصول على تأشيرة دخول/فيزا للسويد بصورة اسهل الان؟

موقف مصلحة الهجرة الجديد لا يؤثر في إمكانية الحصول على تأشيرة دخول إلى السويد.


من هم أفراد العائلة الذين بإمكانهم الحصول على الاقامة؟

هم في المقام الأول اقربائك المقربون (الزوجة، والزوج، والشريك/الشريكة، والأطفال دون سن 18 عاما)،
الذين بإمكانهم الحصول على الإقامة في السويد.

لا يسمح عادة للأقارب الآخرين الحصول على الإقامة. يمكن لمصلحة الهجرة منح استثناءات للأقارب، أحد والديك الذي
يعيش بمفرده، على سبيل المثال، اذا كان يعيش معك في سورية وكانت العلاقة بينكما الى الحد الذي لا يمكنكما العيش
بعيدين عن بعضكما. هذا الاستثناء يشمل ايضا الاطفال فوق سن الثامنة عشرة. لا يكفي ان يتلقى قريبك منك
مساعدة مالية، أو ان الوضع في سورية خطير لكي تمنح مصلحة الهجرة الاقامة له/لها على اساس لمّ شمل الأسرة.


كيف يقدم أفراد عائلتي طلباتهم؟

اذا كان متوفرا جهاز كمبيوتر لدى عائلتك وعنوان بريد إلكتروني و ماسح ضوئي (skanner) فان بإمكانهم
تقديم طلباتهم عن طريق الانترنت. على افراد عائلتك الادلاء بالمعلومات الشخصية المتعلقة بهم كما عليهم
الإجابة على الأسئلة حول العلاقة التي تربط بينكم. كما يمكن لأفراد عائلتك إرفاق نسخ من جوازات السفر،
وشهادة الزواج وشهادات ميلاد الأطفال بواسطة الماسح الضوئي.

تقوم مصلحة الهجرة بعد تلقي الطلب المقدم اليها عبر الانترنت بإرسال رسالة عن طريق البريد الالكتروني
إلى عنوان البريد الإلكتروني المدون في الطلب. يطلب في الرسالة الالكترونية من أفراد عائلتك المقربون
الاتصال بالسلطات السويدية في الخارج لإجراء تحقيق قصير معهم ويطلب منهم ابراز جواز السفر ووثائق
أصلية أخرى كما يتم تصويرهم وأخذ بصمات اصابعهم.

يمكن لعائلتك أيضا تقديم طلب الى السفارة السويدية في المكان الذي يقيمون فيه، ولكن سوف يستغرق
الحصول على قرار وقتا أطول في هذه الحالة.


ماهي السفارة السويدية التي ينبغي على افراد عائلتي التوجه اليها؟

يمكن للمواطنين السوريين والاشخاص الذين يفتقدون الى الجنسية في سورية زيارة السفارة السويدية في
عمان أو أنقرة أو القنصلية العامة في اسطنبول. يمكن الحصول على معلومات حول كيفية حجز
موعد للمقابلة من خلال الموقع:
http://www.swedenabroad.comDescription
: external link, opens in new window


هل يتوجب على افراد عائلتي التوجه الى السفارة السويدية من أجل تقديم طلبهم؟

نعم. يحتاج افراد عائلتك زيارة السفارة السويدية لإجراء مقابلات معهم وللحصول على بطاقة الإقامة.
حتى الأطفال عليهم التواجد اثناء زيارة السفارة.


ماهي الوثائق التي تطلبها مصلحة الهجرة؟

تطلب مصلحة الهجرة ارفاق الوثائق التالية مع الطلب حينما يتقدم افراد عائلتك بطلباتهم:

جواز سفر وطني صالح المفعول

شهادة الزواج

شهادات الميلاد للأطفال.


لايملك افراد عائلتي جوازات سفر، هل بإمكانهم الحصول على جواز سفر
الاجانب (främlingspass) من مصلحة الهجرة؟

لكي تمنح مصلحة الهجرة اقامة بقصد لمّ الشمل نشترط عادة في مصلحة الهجرة اثبات الشخص
الذي يطلب الحصول على الاقامة لهويته من خلال ابراز جواز سفره. يمكن أيضا الحصول على
رد اسرع على الطلب اذا استطاع الشخص اثبات هويته.

إذا لم يتمكن افراد عائلتك من اثبات هوياتهم فان مصلحة الهجرة بإمكانها مع ذلك وفي بعض
الحالات منح الاقامة الى الزوج والزوجة والشريك/الشريكة والأطفال دون سن 18 عاما.
تقوم مصلحة الهجرة حينئذ بعمل تقييم شامل للطلب الذي تقدمت به العائلة كما تقوم بإجراء
تحليل للحمض النووي (sylana-AND).

يمكن لمصلحة الهجرة أن تصدر جواز سفر الاجانب (främlingspass) إذا حصل
افراد عائلتك على الاقامة، وذلك في حال عدم توفر امكانيات اخرى تسمح لهم بالحصول على جواز سفر.


ماذا يحدث بعد زيارة افراد عائلتي الى السفارة السويدية؟

عند اكتمال التحقيق في السفارة، تسلم السفارة القضية الى مصلحة الهجرة التي تقوم بعد ذلك
بإصدار قرار في القضية. سوف تتلقى رسالة من مصلحة الهجرة اذا كنت تعيش في السويد
تخبرك فيها بالقرار المتخذ حول افراد عائلتك. اذا منحت مصلحة الهجرة الاقامة
فان بطاقة الاقامة سوف تكون متاحة في غضون أربعة أسابيع ويمكن جلبها حينئذ
من السفارة. يجب أن يكون في حوزة افراد عائلتك بطاقة الاقامة لكي يتمكنوا
من السفر الى السويد.


من يدفع تكاليف سفر افراد عائلتي الى السويد؟

يدفع أفراد عائلتك بأنفسهم في معظم الحالات ثمن الرحلة إلى السويد، ولكن اذا حصلتَ
على اقامتك في السويد كلاجئ بموجب اتفاقية جنيف لعام 1951، فسيكون بإمكانك
حينئذ التقدم بطلب للحصول على مساعدة مالية من اجل دفع تكاليف سفر
احد افراد عائلتك الى السويد.

***

honn: sta: honn:[/center]
المرفقات
لم شمل السوريين.jpg
لم شمل السوريين.jpg (59.69 KiB) تمت المشاهدة 2931 مرةً

صورة العضو الرمزية
د. جبرائيل شيعا
المدير العام
المدير العام
مشاركات: 18978
اشترك في: الخميس مارس 19, 2009 11:00 am

Re: معلومات هامة حول لمّ شمل العوائل السورية صادرة من مصلحة

مشاركة بواسطة د. جبرائيل شيعا » الأربعاء أكتوبر 02, 2013 9:18 am

توضيحات هامة من الشبكة الآشورية حول القرار الخاص باللاجئين السوريين في السويد

2013/09/05
أصدرت دائرة الهجرة السويدية، الأثنين 2 سبتمبر 2013، قرارا يقضي بمنح الإقامة الدائمة لطالبي اللجوء السوريين الحاصلين مسبقاً على إقامات مؤقتة. وقد تلقت الشبكة الآشورية عشرات الرسائل عبر بريدها الألكتروني وعبر فيسبوك وتويتر تستفسر عن حيثيات هذا القرار. إن الشبكة الآشورية لحقوق الإنسان إذ ترحب بجميع اتصالاتكم، فإنها ترغب في توضيح التقاط التالية:

أولا:
القرار الأخير الصادر عن دائرة الهجرة السويدية يخص اللاجئين السوريين المقيمين أصلا في السويد، والذين تقدموا بطلبات لجوء فيها، وحصلوا على إقامات مؤقتة. ولا يشمل هذا القرار أيا من اللاجئين السوريين في مناطق أخرى من دول العالم.

ثانيا:
القرار يقضي بمنح الإقامة الدائمة للاجئين الذين كانوا قد حصلوا على إقامات مؤقتة مسبقا، مدتها ثلاث سنوات أو غير ذلك، ولا يستفيد من القرار أصحاب القضايا المرفوضة، أو أصحاب قضايا الترحيل، أو القضايا التي لا زالت تنتظر في دائرة الهجرة.

ثالثا:
القرار الأخير يمنح حق لم شمل العائلة لهؤلاء المستفيدين من القرار. والمعنيون بالقرار وفق مفهوم لم الشمل هم بالدرحة الأولى: الزوجة أو الزوج والأطفال دون سن 18. أي أن كل شخص حصل على الإقامة الدائمة سيحق له جلب زوجته، أو زوجها، وأطفالهم الذين لم تتجاوز أعمارهم 18 عاما. ولا يستفيد من القرار الأخوة أو الأخوات، الآباء أو الأمهات. كما لا يستفيد منه من لا يشمله قرار تبديل الإقامة المؤقتة الى إقامة دائمة. ولا يستفيد منه من لم يحصل على صفة لاجئ.

رابعا:
السفارات والقنصليات السويدية في عمان وأنقرة واستنبول وغيرها، تستقبل ذوي المستفيدين من هذا القرار في لم شمل العائلة فقط، ولن تستقبل السفارات لاجئين سوريين مقيمين في هذه الدول بناء على هذا القرار. وتتخذ السفارات السويدية معايير صارمة في منح تأشيرات الدخول الى السوريين المتقدمين فيها.

خامسا:
يشمل هذا القرار السوريين الذين ليس لديهم اوراق تثبت هويتهم. وهذا يعني بالدرجة الأولى اللاجئين الفلسطينيين المقيمين في سوريا. كما يعني المواطنين السوريين المحرومين من الجنسية. لكن من مساوئ هذه الجزئية أنها ستفتح الباب واسعا أمام الكثير من أبناء الدول العربية (الموجودين في السويد بطرق غير شرعية، أو الذين رفضت طلبات لجوئهم) للتقدم بطلبات اللجوء على أنهم سوريون، وبالتالي سيحصل هؤلاء على الإقامة الدائمة على حساب حرمان عدد من العائلات السورية من هذا الحق. وقد سجلت الشبكة الآشورية حالات عديدة لمواطنين من دول عربية تقدموا وحصلوا على لجوء في هذا السياق.

سادسا:
لن يحصل على الإقامة الدائمة، وسيحرم من حق اللجوء، كل من يثبت تورطه في جرائم ضد الإنسانية أو جرائم الحرب المرتكبة في سوريا. وهذا يعني وفق القانون الدولي لحقوق الإنسان: أن المنع يشمل كل من نفذ أو تورط في عمليات اعتقال أو خطف أو اغتصاب، أو إبادة سكان، أو اضطهاد جماعات لأسباب سياسية أو دينية أوعرقية، أو تعذيب أو قتل خارج نطاق القضاء. الحرمان لا يشمل فقط من ارتكب الجريمة، بل من حرض على ارتكابها أو شارك فيها، أو تستر عليها، أو بررها أو أيدها، أو تستر على مرتكبيها، أو من علم بوقوعها ولم يمنع حدوثها. وقد رصدت شبكتنا وجود عدد من الأشخاص ممن تنطبق عليهم معايير الفقرة الثالثة من المادة 25 من نظام روما الأساسي لمحكمة الجنايات الدولية ممن حصلوا على اللجوء السياسي في السويد (وغيرها) بموجب هذا القرار.

إن الشبكة الآشورية لحقوق الإنسان ترحب بقرار دائرة الهجرة السويدية الأخير باعتباره ينهي معاناة مئات الأسر السورية المشتتة، فإنها تدعو الدول العربية والإسلامية ودول العالم الى أن تحذو حذو السويد في المساعدة في انهاء معاناة ملايين اللاجئين السوريين الذين ينتظرون شتاء ثالثا في مخيمات اللجوء في دول الجوار.

وإذ نثمن اتخاذ هذا القرار الذي نعتقد انه جاء بعد الضغوطات التي مارستها مؤسسات الجالية السورية في استوكهولم، وفي مقدمتها لجنة دعم الثورة السورية في لقاءاتها مع وزارة الخارجية، والشبكة الآشورية عبر لقاءاتها مع الكتل البرلمانية، وغيرها من مؤسسات الثورة السورية، إلا أنها تناشد دائرة الهجرة أن تأخذ بعين الاعتبار ما ينص عليه “قانون الاجانب” في الفقرات المتعلقة بإجراءات الحماية الفردية من أجل النظر في بعض الحالات الطارئة التي تخص ناشطين سوريين يعانون ظروفا غاية في الصعوبة ، وخصوصا منهم النشطاء المدنيون الذين يتعرضون للملاحقة الامنية من قبل النظام السوري وبعض المجموعات الإرهابية المتطرفة، والموجودون في دول الجوار السوري. وتعرب الشبكة الآشورية عن استعدادها التام للتعاون مع دائرة الهجرة في هذا الخصوص.

كما تؤكد الشبكة الآشورية لحقوق الإنسان مواصلة دعمها ومساعدتها للأسر والعائلات السورية في موضوع تدعيم شهاداتها امام سلطات الهجرة السويدية، وهذا ما فعلته الشبكة مع عدد لا بأس به من العائلات والأفراد في السويد وألمانيا والنرويج وغيرها في العامين الماضيين، إلا أنها تحذر في الوقت نفسه من امكانية أن يفتح هذا القرار باب الهجرة الى السويد بشكل غير مسبوق، وبالتالي ستزداد وتيرة عمليات التهريب غير الشرعية، باعتبارها الطريقة الوحيدة للدخول الى السويد، مما يؤدي الى ازدياد استغلال هؤلاء المهاجرين من قبل مافيات التهريب التي سترفع أسعار تكاليف التهريب أمام اللاجئين السوريين الى أرقام خيالية مع ما قد يترتب على ذلك من مخاطر حقيقية قد تهدد حياتهم.
يذكر أن عدد اللاجئين السوريين في السويد قد بلغ حتى شهر آب 2013 حوالي 14700 لاجئ. منهم 7840 لاجئ في عام 2012 و 6900 في عام 2013.
الشبكة الآشورية لحقوق الإنسان ستوكهولم – 5 أيلول 2013


للمزيد من بيانات وأخبار الشبكة الآشورية زوروا مواقعنا على الانترنت :
www.assyrianrights.org
على الفيسبوك:facebook.com/assyrian.network
على تويتر@AssyrianRights :
على يوتيوب: Assyrian Rights
أو تواصلوا معنا عبر الايميل:
صورة

أضف رد جديد

العودة إلى ”أخبار الشرق الأوسط“