صفحة 1 من 1

ماتَ .. وعاشتْ الفكرة..!!.؟ شعر / وديع القس

مرسل: الأحد ديسمبر 22, 2019 12:34 am
بواسطة وديع القس


ماتَ .. وعاشتْ الفكرة..!!.؟ شعر / وديع القس



عاشَ في بؤسٍ ولكنْ بالكرام ِ
وعزيزا ً فوقَ أصغارِ المقام ِ*



صادقا ً يمشيْ على درب ِ الحقيقةْ
كيفما حلّتْ شقاءات ِ الضّرام ِ*



وتربّى الفكرُ حبّا ً بالعدالةْ
دربهُ النّورُ بأفكار ِ السّنام ِ*



يا وريثَ الشّمس ِ كمْ أنتَ نبيلٌ
حينَ تنأى عنْ أساليبَ القزام ِ.؟



يا غنيَّ القلب ِ كم أنتَ كريمٌ
حينَ تعلو عنْ دناءات ِ الحرام ِ.؟



إنّهمْ ريحٌ وروحٌ ومبادئْ
سطّروها فوقَ هامات ِ العظام ِ



حَمَلوا الأوجاعَ حبّا ً بالشّعوب ِ
قدّسوا فيها جراحات ِ السَّقام ِ*



ينسجونَ الفكرَ منْ دمع ِ الفقير ِ
وجراحات ِ اليتيم ِ ، والّلطيم ِ*



ثمَّ يبنوها نضالا ً وعقيدةْ
تتحدّى الجوعَ والموتَ الزّؤام ِ*



قاوموا الأوجاعَ حبّا ً بالحياة ِ
كيْ ينيروا كلَّ أعتام ِ الظّلام ِ



إنّهمْ نورُ المساكين ِ الحيارى
سطّروها كذروس ٍ للأنام ِ*



كسّروا الأصفاد َ من عنق ِ العبيد ِ
حرّروا العميانَ منْ عقل ِ السّخام ِ*



وسيبقونَ خلودا ً في الضّمائرْ
وسبيلُ العتْق ِ في وجه ِ الّلجام ِ**



كَتَبوا أسماءهمْ فوقَ النّجوم ِ
لنقلِّدهمْ وساما ً باحترام ِ..!!


وديع القس ـ 18 / 9 / 2019

بعض المعاني :

المقام: المرتب العالي ـ الضرام : الإحتراق ـ السّنام : الشرف العالي والمضيء ـ السَّقام : المرض المزمن ـ الّلطيم: من مات أبواه وهو صغير ـ الزّؤام : الموت الشديد والسريع ـ الأنام : القوم والبشر ـ السّخام : الأسود وهنا يدل على الواقع السوداوي الأليم ـ العتْق والّلجام : لجام الفرس والعتْق : التحرر وهنا التحرر من السكوت .