أمي ..ويوم الرّحيلْ..!!.؟ شعر / وديع القس

أضف رد جديد
صورة العضو الرمزية
وديع القس
مشرف
مشرف
مشاركات: 607
اشترك في: السبت يناير 29, 2011 10:26 pm

أمي ..ويوم الرّحيلْ..!!.؟ شعر / وديع القس

مشاركة بواسطة وديع القس » الأربعاء سبتمبر 11, 2019 9:02 pm

[center]أمي ..ويوم الرّحيلْ..!!.؟ شعر / وديع القس



دمعيْ وسالَ على الخدّين ِ تحنان ِ
يقاسمُ الحزنَ في صدق ٍ وإيمان ِ



حاولتُ أسمعُها ، والدّمعُ يغرقني
والدّمعُ يخفي جمالا ً كانَ فتّان ِ



فجاوبتنِيْ بتنهيد ٍ منَ الحنن ِ
وآخرَ الغصّة ِ السّمحاءِ صمتان ِ



صمتٌ يسائِلنيْ ، هلْ ليْ بعافية ٍ
صمتٌ يجاوبهُ : شوقيْ لأكفان ِ .؟




مهما كبرتُ فيا أمّيْ أنا ولد ٌ
مادمت ِ في عالم ِ الأحياء ِ تبيان ِ.؟



وإنْ هرمتُ سيبقى حضنك ِ السّكنَا
وأسترقّك ِ جوعانا ً بعطشان ِ .؟*




أمّيْ وطعمُ الرّدى ، مرٌّ مذاقته ُ
أوجاعهُ أبدا ً أضعافُ أحزان ِ



لا ترحلِيْ فحنانُ الأمِّ مجمرةٌ
وفي رحيلك ِ يغدو البردَ أطعان ِ*



ما كنتُ أعلمُ إنَّ اليتمَ يفقدنيْ
إكسير َ روح ٍ منَ التّحنان ِ حيران ِ



هرعتُ أمسكُ بالأحضان ِ هامتهَا
والويلُ أسبقُ منْ حبّيْ وأحضانيْ



وأسدلتْ جفنهَا رخوا ً تودّعنِيْ
وفيْ الشّفاه ِ كلام ٌ دون َ تبيان ِ



تلكَ اليدان ِ تدلّتْ حنو َ باردة ٍ
والدفءُ قدْ غادرَ الأحضان ِ تيْهان ِ*



وحينما أقفلتْ عيناك ِ بارقهَا
صارتْ حياتيْ يتيما ً دون َ عنوان ِ.!.؟


الأمُّ أقدسُ مخلوق ٍ وما خلقَا
حبٌّ وعلمٌ وأنعامٌ بولهان ِ .!*



منارةُ البيت ِ بالأنوار ِ دائمة ً
ونفحةُ الطِّيب ِ بعدَ الله ِ رضوان ِ*



وإنْ سألتُ عن ِ الأحباب ِ ما كثروا
أنت ِ الوحيدةُ حبُّ الصّدق ِ وجدان ِ.؟



رمزُ الضّحايا بماء ِ العين ِ تحملنَا
والقلبُ بحرٌ بجمر ِ الحبِّ مزدان ِ*



تجمّعتْ فيْ حشاها كتلة َ الّلهب ِ
كموقد ِ الجمر ِ يطفو الحبَّ نيران ِ



يا أقدس َ الكائن َ المخلوق ِ منْ بشر ٍ
يا أنبل َ القلب َ منْ حبٍّ وعرفان ِ



تركت ِ عطرك ِ فيْ روحيْ وفي جسديْ
وسوفَ ينضحُ طولَ العمر ِ تحنان ِ ..*!!

وديع القس ـ
كلمات ومعاني :
رضوان : من الرضا ـ الولهان : الحب الشديد ـ أسترقّك ِ : سأبقى أرجوك وبحاجة لك ِ ـ مزدان : مزين بالحسنى والجمال ـ أطعان : جمع طعن وهنا يراد بالبرد الطاعن ـ تيهان : ضائع وهنا غادر تائها ـ ينضح : يثمر ويعطي .

يوم الرّحيل 30 . 11. 2019[/center]
صورة

أضف رد جديد

العودة إلى ”منتدى الأديب وديع القس“